تستمع الآن

نصائح للتعامل مع الأدوية.. بعضها وضعه في الثلاجة لفترات يسبب خطورة

الإثنين - ٢٥ أكتوبر ٢٠٢١

اعتاد البعض على تخزين الأدوية داخل ثلاجات المنازل واستخدامها لفترات طويلة دون الانتباه إلى تاريخ الصلاحية أو فحصها لمراجعة التاريخ الخاص بها.

وكشفت الدكتور محمد أبو عامر المتخصص في المناعة والطفيليات بجامعة المنوفية، عن أهمية فحص تاريخ صلاحية الدواء، مشيرة إلى أن هناك نوعين صلاحية قصيرة المدى وصلاحية طويلة المدى.

وأضاف أن الصلاحية طويلة المدى هي التي توجد على علب الأدوية وقد تبلغ عامين أو 5 أعوام إذا لم تفتح، موضحا: “لكن إذا لم فتح العلبة وبدأت الشخص في استخدام الدواء تتغير مدة الصلاحية لمدة أخرى أقصر بكثير”.

وأكمل: “على سبيل المثال، (فيتامين سي) إذا كان مغلقا فإن تاريخ الصلاحية الطويل هو الصحيح، لكن لو تم فتحه وتركه يكون صالحا لمدة شهر واحد فقط من تاريخ الفتح، لأن الدواء يختلط في الهواء والفعالية الدوائية تقل وقد يسبب بعض الأضرار أيضًا، بجانب تغير في المادة الفعالة”.

واستطرد: “بمجرد انتهاء صلاحية الدواء لا ينبغي استخدامه لأن الفاعلية الدوائية قد تتغير لذا يجب خضوعها لتحاليل كيميائية”، وذلك لبرنامج “الحكاية” مع عمرو أديب.

أدوية الثلاجة

أدوية الثلاجة

وعن الأدوية التي توضع في الثلاجة، أوضح: “بعض الأدوية التي تخزن في الثلاجة لفترات طويلة أمر خطر جدًا، خاصة إذا فتحت تلك الأدوية”.

وشدد على ضرورة عدم وضع أي دواء داخل الثلاجة إلا بقراءة التعليمات الموجودة في العبوة، منوهًا بأن قطرة العين بعد فتحها لا تؤخذ بعد مرور شهر لأن أغلبها تفسد بعد شهر بالضبط والبعض من أسبوعين لثلاثة أسابيع”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك