تستمع الآن

ناهد السباعي تحكي قصة مغادرتها زفافها قبل الحفل بساعات

الأربعاء - ٢٧ أكتوبر ٢٠٢١

فسرت الفنانة ناهد السباعي سبب عدم زواجها حتى الآن بأنها ترتكب «مصائب» كلما تقدم عريسًا لخطبتها.

وحكت ناهد السباعي كواليس مغادرتها لحفل زفافها قبل ساعات من إقامته ورغم عقد قرانها في لقائها مع لميس الحديدي في برنامج «كلمة أخيرة».

وقالت إنها كانت في مكان إقامة الزفاف في العين السخنة وقبل ساعات من الحفل قالت لوالدتها ناهد فريد شوقي أنها تريد المغادرة «قلت لماما يلا نمشي مش عاوزة أروح الفرح، قالت لي يلا يا حبيبتي»، فيما أوضحت والدتها أنها قالت لها «اللي تحسيه هنعمله».

وحكت ناهد السباعي: «حصل مشاكل مالهاش علاقة بيا بس حسيت إني ما ينفعش أعيش بيها في حياتي وإن محدش بيتغير بسهولة وإني مش هقدر أستحمل الحاجات دي في حياتي بعد كده».

وردت والدتها: «أنا كنت مقتنعة بأن دي لحظة فاصلة ما ينفعش أقلها حاجة عكس اللي حساها كان عندها إحساس عميق يخلينيا ننهي الموضوع»

وتابعت ناهد الابنة: «لما بحس حد بيقولي جايبين لك عريس واتعرفي عليه بعملهم مصايب وبعيط وبنهار وبصوت».

وفسرت والدتها ما حدث هذا بارتباطها الشديد بأسرتها  ووالدتها قائلة: «بدأت أحس أن ارتباطها بيا بقي مشكلة، يعني على سبيل المثال كنا في أحد الفنادق وفي الغرفة سريرين، فوجئت أنها شالت الحاجز عشان تبقى نايمة جمبي.. واضح أن فيه توتر بيحصل لما بتقرب من خطوة الزواج».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك