تستمع الآن

محمد التاجي يكشف سر إخفاء قرابته بعبد الوارث عسر وصداقته مع الراحل سمير غانم

الثلاثاء - ٠٥ أكتوبر ٢٠٢١

كشف الفنان محمد التاجي سر إخفائه حقيقة أنه حفيد الفنان الكبير عبد الوارث عسر في بداياته الفنية.

وأوضح خلال لقائه مع الفنانة إسعاد يونس في «صاحبة السعادة» أن جده كان رافضًا لدخوله عالم التمثيل لكنه حذره إذا أراد التمثيل أن يخبر أي منتج أنه حفيد عبد الوارث عسر لكي يُشركه في العمل.

وأضاف أن هذا الأمر استمر حتى سنة 1986 بعد عرض مسلسل «البشاير» عندما ذاع صيته وهنا كشف عن هذه الحقيقة بعدما حقق ذاته.

وقال إنه ربطته علاقة قرب بالفنان الكبير الراحل سمير غانم من خلال المسرح وتعمقت أكثر خلال عملهما المشترك في مسرحية «أخويا هايص وأنا لايص».

وأضاف أن تلك المسرحية حملت مواقف كوميدية بينهما، منها أن سمير غانم طلب منه أن يفاجئه في إحدى المرات بملابس مختلفة على المسرح تصلح لـ«إيفيه»، فاشترى «التايج» قماش أصفر من ألمانيا وفصله ودخل عليه به في أحد المشاهد على المسرح لكن المفاجأة أن سمير لم يستطع الاستمرار من الضحك في هذا الموقف.

وحكى موقفًا آخر أنه خلال تصوير المسرحية فاجأه الراحل بأن ارتدى زي غوريلا ودخل له على خشبة المسرح، ورغم علم محمد التاجي أنها ليست حقيقية إلا أنه جلس ولم يستطع التحرك.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك