تستمع الآن

رئيس رابطة تجار السيارات يتحدث لـ«تربو» عن اقتراحات لحل أزمة «الأوفر برايس»

الأربعاء - ٢٧ أكتوبر ٢٠٢١

تحدث المستشار أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، عن الأزمة المثارة حاليا بشأن ما يطلق عليه تجار السيارات “الأوفر برايس” وطرح محاولات لهذه الأزمة.

وقال أبو المجد في تصريحات لبرنامج “تربو”، يوم الأربعاء، مع تامر بشير، على نجوم إف إم: “اقترجنا عدة اقتراحات لأن ما يتم إنتاجه من سيارات على مستوى العالم قليل، وبالتالي السعر يزيد، ومهم نخرج من هذا الأمر لتعويض النقص، ونحن على مشارف 2022، ومفيش عربية تنفع تدخل البلد إنتاج 2021 أو 2020، ولذلك اقترحنا إعادة استيراد هذه الموديلات، وممكن نعمل نفس الكلام في السيارات المستعملة ونستوردها، والمصانع عندنا مش قادرة تسد في الإنتاج المطلوب منها”.

وأضاف: “لازم نطرح فكر آخر ونخرج بره الصندوق ونوسع الدائرة لأن الأزمة مطولة وعالمية وأمامها أكثر من سنة للوصول للحل، القانون لا يمنع إن الشركات تستورد حتى الأفراد يستطيعون الاستيراد لازم نوسع الفكر وسنقضي على (الأوفر برايس) بهذه الطريقة أو نحد منه لما يكون عدد السيارات في البلد كبير، المعروض كل ما زاد ما المشكلة قلت فبناء عليه ستجد السيارات كثيرة بالتالي لن يكون هناك أوفر برايس”.

وتابع: “الوكيل له دور والتاجر برئ من هذا الاتهام وهو مثل المستهلك ويشتري من الموزع، واليوم فيه فاتورة إلكترونية وفيه منظومة كمبيوتر، والتاجر اللي كان بيبيع 50 سيارة الآن بيبيع 10 سيارات بالكثير، والتوقعات أن الأزمة مستمرة، الشحن زاد بصورة مخيفة ووصل إلى 14 ألف دولار”.

وكانت رابطة تجار السيارات قالت في بيان خاص بالأوفر برايس “نظرا لتفشي ظاهرة الأوفر برايس والتى نحاول التصدى لها والتى ظهرت بشكل كبير نتيجة النقص الشديد فى الشرائح الإلكترونية كذلك انخفاض قدرة المصانع على تنفيذ الخطط الإنتاجية المقررة”.

وأضاف بيان الرابطة “نرجو من السادة التجار اتباع هذه التعليمات أهمها عدم شراء سيارات إلا بالمدفوع، وضع ملصق على السيارات موضحا فيه اسم الماركة و الفئة والنوع والطراز والسعر وبلد المنشأ واسم المورد أو المستورد أو الوكيل ومدة الضمان والمواصفات”.

وحظرت رابطة تجار السيارات المعارض المنتشرة على مستوى الجمهورية، قائلا “مع الالتزام بالسعر الموجود على الملصق كسعر بيع نهائى دون زيادة”.

وكان رئيس جهاز حماية المستهلك قد صرح فى وقت سابق، بعدد من القرارات للحد من ظاهرة الأوفر برايس أهمها  أن معارض بيع السيارات ستلتزم في منتصف نوفمبر القادم بوضع ملصقات على السيارات المعروضة للبيع لتحديد مواصفات السيارة وسعرها وعدم الزيادة عن الأسعار المعلنة.

وكان المهندس أيمن حسام الدين، رئيس جهاز حماية المستهلك، استعرض خلال تصريحات صحفية الإجراءات التي اتخذها الجهاز لردع هذه الظاهرة وحماية حقوق المستهلكين وتتمثل في:

-إلزام معارض السيارات بوضع السعر علي السيارات المعروضة منتصف نوفمبر المقبل، وسيتم الالتزام بالسعر المعلن دون أي أعباء مالية إضافية علي المستهلك، لافتا إلى وجود رضاء من المستهلكين عما تم اتخاذه من جهاز حماية المستهلك خاصة وأنه تم اتخاذ الإجراءات التالية.

-بحلول الربع الثاني من 2022 سيتم حل أزمة قائمة الانتظار ومن ثم زيادة المعروض من السيارات واختفاء هذه الظاهرة.

-لا بد من إثبات تاريخ استلام السيارة في إيصال الحجز، وعدم اثبات التاريخ هو مخالفة للقانون، وسيتم إحالة المخالفين للنيابة العامة.

-عدم الالتزام بموعد التسليم المدون في الإيصال، يتم رد المبلغ للمستهلك مضافاً إليه “فوائد البنك المركزي”.

– يجب على المستهلك أن يحتفظ بالفاتورة الخاصة بالسلعة أو الخدمة حتى يتثنى لنا رد حقه.

وطالب جهاز حماية المستهلك جمهور المستهلكين في حالة وجود شكوى بسرعة الإبلاغ على الخط الساخن للجهاز 19588.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك