تستمع الآن

أروى جودة عن واقعة التنمر على صورتها: «لا يصح وضع نموذج أو كتالوج للجمال»

الثلاثاء - ١٩ أكتوبر ٢٠٢١

ردت الفنانة أروى جودة على واقعة التنمر عليها بسبب صيدلية استغلت صورتها على السجادة الحمراء في مهرجان الجونة السينمائي للترويج لمنتج يمنع ظهور “السيولوليت”، لافتة إلى أنها بعثت برسالة على الصفحة الخاصة بالصيدلية لتخبرهم بعدم أحقية استخدام صورتها في الدعاية.

وقالت أروى جودة في تصريحات تليفزيونية: “فوجئت بأصدقائي يرسلون لي صورا استغلتها الصيدلية ويستعملونها دعاية للتخلص من الدهون الزائدة في الجسم، ودخلت كتبت لهم مش فارق معي ما تكتبونه ولا يصح استخدام صور خاصة دون الاستئذان، وهم اعتذروا وأزالوا الصورة على الفور، ولكن كان هذا بعد دفاع الكثير من السيدات والفتيات عني، وحكاية التنمر ووضع مقاييس للست والرجل وكأنها معايير أو كتالود للجمال غير صحيحة”.

وأضافت: “الفلترات التي توضع والفوتوشوب تجعل الناس تتخيل صورة مغايرة للفنانين وهذا غير صحي للشخص الذي يستعمل الفلتر ولا المتلقي اللي فاكر إن هذه هي نسب الجمال”.

وعن كثرة الفساتين في المهرجان، أشارت أروى: “يكون شكلنا غريب جدا إن كل واحدة رايحة الجونة وتحمل شنط كثيرة، ولكن هذا بسبب أحجام الفساتين وكل يوم يكون فيه افتتاح فيلم وتكريما لهذا الفيلم فالناس تذهب بشكل متميز”.

وأوضحت، أن اختيار الظهور بملابس كاجول مثل الجينز والتيشرت قد يعرض الفنانات للانتقاد واتهامهن بعدم الاهتمام بالتواجد في مهرجان سينمائي.

وأضافت أن اختيار الفنانات للفساتين الفاخرة، يعرضهن أيضا للانتقاد والاتهام بالمبالغة، مشيرة إلى أن الموضة والماكياج والشعر جزء لا يتجزأ من صناعة السينما.

وأكدت أروى جودة أن ظهور الفنانات بشكل مبهر على السجادة الحمراء قبل عروض الأفلام نوع من الدعم والتسويق لتلك الأفلام، سواء عن طريق ارتداء البدلة أو الفستان، مشيرة إلى أن اختيار الأزياء يكون حسب إمكانيات كل شخص وفقا للملابس المتاحة لدى مصممي الأزياء.

تابعت أن خزانتها بها 4 أو 5 فساتين تنوي ارتدائهم حتى حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي.

وأقيم حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي في دورته الخامسة، مساء الخميس 14 أكتوبر الجاري، وشهد الحفل تكريم الفنان أحمد السقا ومنحه جائزة الإنجاز الإبداعي، عن مسيرته الفنية، ودوره الكبير في رفع مستوى أعمال الحركة في السينما المصرية.

أروى جودة

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك