تستمع الآن

تفاصيل جديدة عن سر نحافة هنادي مهنا.. نظام غذائي واقتربت من «التثبيت»

الأحد - ٠٥ سبتمبر ٢٠٢١

أثارت الفنانة هنادي مهنا الجدل مؤخرًا عقب ظهورها مؤخرًا بعد إنقاص وزن كبير، حيث تساءل البعض عن الحمية الغذائية التي خضعت لها أم عملية جراحية كانت سببا في إنقاص الوزن.

وكشف الدكتور طه أسامة، طبيب هنادي مهنا عن تفاصيل نحافة الفنانة الشابة، منوهًا بأن كثير من المشاهير يخجلون من إعلان خضوعهم لعمليات تنحيف وهذا الشيء لا يعيبهم مطلقا.

وأضاف لـ”ET بالعربي” أنه حصل على التاريخ المرضي لحالة هنادي، ومعاينة الكميات الزائدة ومعرفة كتل الدهون والعضلات، قائلا: “نزلنا كويس الحمد لله، وعرفنا محتاجين ننزل إيه”.

واستطرد: “هنادي مهنا ملتزمة للغاية بغض النظر هي عملت إيه؟، لكنها التزمت بكل التعليمات وعملت تغيير جذري”.

وأشار إلى أنها التزمت بنظام غذائي وأسلوب حياة جديد، مؤكدا: “نقص وزنها بطريقة صحية واستطاعت إنقاص الكتلة الدهنية وليس العضلية، واستطاعت الاقتراب من مرحلة التثبيت وبناء الكتلة العضلية بطريقة منظبطة”.

وأكد: “نحافة هنادي أثارت ضجة واسعة”، مشيرا إلى أن كثيرا من المشاهير يخجلون من إعلان خضوعهم لعمليات تنحيف وهذا الشيء لا يعيبهم.

وكانت إطلالة هنادى مهنا الجديدة دفعت جمهورها للتساؤل بشأن سر فقدانها لهذا الوزن فى الأيام القليلة الماضية التى أعقبت زواجها، حيث رجح البعض أن يكون فقدان الوزن هو عملية تكميم المعدة أو شفط الدهون الزائدة، لكن والدها الموسيقار هاني مهنا نفى إجراءها أية عمليات، موضحا أن ابنته خضعت لنظام غذائي قاسٍ جدًا لمدة 4 أشهر متواصلة كي تظهر بهذه الصورة.

هنادي مهنا


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك