تستمع الآن

مستشار الرئيس: تطعيم كورونا سيكون «شبه إجباري» الفترة المقبلة

الإثنين - ١٦ أغسطس ٢٠٢١

شدد الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للصحة والوقاية، على أن التطعيم بلقاح مضاد لـ فيروس كورونا خلال الفترة المقبلة، سيكون «شبه إجباري»، موضحًا أن قطاعات مثل التعليم، بكل طلابه وأساتذته وفئاته، سيتم تطعيمهم إجباريًا، ثم تطعيم الجهات الحكومية، وبعدها بعض الجهات الخاصة التي لن تتعامل إلا مع من حصلوا على التطعيم، لأنه سند قوي في التعامل مع المرض.

وقال مستشار رئيس الجمهورية الصحية والوقائية، في تصريحات تليفزيونية، على أن الوضع الوبائي العالمي ليس جيدًا فهناك زيادة في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وظهور تحورات جديدة له، لافتاً إلى أن الوضع في مصر مستقر إلى حد ما.

وقال محمد عوض تاج الدين، إن مصر تستورد أكبر كمية ممكنة من اللقاحات وهناك زيادة في عدد الحالات التي يتم تطعيمها في اليوم، معقباً أن هناك توجه رئاسي بتطعيم الطلاب والعاملين في الجامعات لأن أعدادهم بالملايين ويتعاملون مع أكبر فئات المجتمع.

وأكد، أن أي تحورات لفيروس كورونا يتم رصدها وشدتها وقوة انتشارها ومدى تأثيرها على الوضع البيئي في مصر، موضحاً أن الأعداد تتزايد ببطء شديد وخطورتها ليس عالية وإنما يمكن علاجها.

وأضاف، أن هناك ترقبات للموجة الرابعة وأي زيادة في الأعداد وأي تحورات تظهر على الساحة لأن المرض ما زال موجودا، منوهاً إلى أنه لا بد من الالتزام بالإجراءات الاحترازية والكل لا بد أن يتعاون مع الدولة للخروج من هذه الأزمة.

وأوضح محمد عوض تاج الدين، أن مصر في تواصل مستمر مع الاتحاد الأفريقي ومع مركز ترقب الأمراض الوقائية في أفريقيا ووجود بلد منتجة للقاح مثل مصر وجنوب أفريقيا خطوة مهمة جدا، مشيراً إلى أنه قريبا سيتم الحصول على براءة اختراع للقاح من شركة أمريكية معروفة.

وأشار تاج الدين، إلى أن تردد المواطنين  في الحصول على اللقاح قل جدا، وأن نسبة زيادة التطعيمات تزداد يوما بعد يوم والناس في العالم كله بدأ يقبل على اللقاح بشكل كبير، لافتاً إلى أن التلقيح بعد فترة وجيزة سيكون إجباريا وليس اختياريا في كل المؤسسات الحكومية والخاص.

وأكد محمد عوض تاج الدين، أنه تم مناقشة عدد من الملفات اليوم مع الرئيس السيسي بالسعي للحصول على براءة اختراع فيروس كورونا من كبرى الشركات العالمية وملف صحة المرأة والكشف المبكر عن الأمراض المهمة في مصر وتوفير الوسائل الحديثة وتم اتخاذ كثيرا من القرارات من قبل الرئيس لتحسين سبل الوقاية.

وعن إمكانية ظهور سلالة «دلتا» في مصر، أوضح مستشار الرئيس أن الفترة الماضية رصدت الدولة زيادة في الإصابات، ولكن هذه الإصابات لا تختلف عن الإصابات التي حدثت الفترة الماضية.

وكشف أن اللجنة العليا لمكافحة فيروس كورونا، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تجتمع باستمرار، وتتابع الأوضاع، وتتخذ القرارات الملائمة في كل مرحلة من المراحل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك