تستمع الآن

حسن يوسف: هناك انحدار تام في الذوق الفني «الدنيا بقت مهلبية خالص»

الإثنين - ٠٢ أغسطس ٢٠٢١

أكد الفنان الكبير حسن يوسف أنه لم يعتزل الفن، موضحا أنه يعكف على كتابة مذكرات بعنوان (50 عاما في عالم الفن)، لنقل خبراته للجيل الجديد من الفنانين.

وقال حسن يوسف، في تصريحات تليفزيونية: “أنا لم أعتزل ولم أعلن اعتزالي، وهما معتبريني معتزل عشان مايشغلونيش، ولكن لم أعلن اعتزالي هذا لم يحدث”.

وأضاف: “أقوم الآن بتحضير كتاب بعنوان (50 عاما في عالم الفن)”، مشيرا إلى أن بداياته كانت في عام 1959 خلال أخر عام من المعهد.

وتابع الفنان حسن يوسف: “واجبي بعد هذا العمر في الفن، أن أقوم بنقل خبراتي وتجاربي في الفن للجيل القادم، لأن المشوار الطويل مررت فيه بمطبات كيف قمت بأول بطولة وقدرت أشتغل على نفسي لكي يحافظ لي ربنا على فني وموهبتي”.

وأشار يوسف إلى أن “أول مفهوم سمعه هو أن الفنان لا بد أن يكون صاحب مزاج، ولكني لغيت هذا تماما وعمري ما شربت سيجارة واستبدلته بالرياضة، وحياتي الواقعية عكس التمثيل، وخارج التمثيل كنت غشيما خالص ولم أكن شقيا كما أنا على الشاشة، والفنان لازم يشتغل على نفسه”.

وشدد الفنان الكبير، على أن هناك انحدارًا تامًا في الذوق الفني، فضلًا عن أن الأعمال الفنية شهدت تراجعًا خلال الفترة الأخيرة، متسائلًا عن أساسيات المسرح القومي التي تربى عليها.

وعلق يوسف، على مشاركة أحد مطربي المهرجانات المعروفين بمسرحية أشرف عبدالباقي «شمسية وأربع كراسي»، قائلًا: «بصرف النظر عن ذكر أسماء الدنيا بقت مهلبية خالص».

شمس البارودي

وعن زوجته الفنانة شمس البارودي، لفت إلى أنها أدت ما عليها كفنانة، وتركت الفن باحترام دون أن تخطئ بحق أحدًا، مؤكدًا أنها أدت واجبها كفنانة وزوجة وحبيبة وأم على أحسن ما يكون.

وأشار إلى أنه تشرف بالعمل مع الفنانة الكبيرة الراقية شادية، رصينة الخلق والفن، في أول بطولة له، متابعًا: «دخلت عليّ كصديقة وكأننا عملنا سابقًا في عشرات الأفلام، ومن اللحظة الأولى أحسستني بأنها أختي».

وذكر أن الفنان حسين رياض بمثابة أب روحي له، موضحًا أنه تبناه في المسرح القومي وكان بمثابة مثل أعلى له، إضافة إلى أن الراحل كان يقدم الشباب على نفسه في المسرح.

وتعرض الفنان أشرف عبد الباقي، لهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي بعد الإعلان عن مشاركة أحد مغني المهرجانات، في مسرحيته الجديدة «شمسية وأربع كراسي»، كضيف شرف.

ونشر عبد الباقي، بوسترات المسرحية والتي تضم نجوم العرض، ومن بينهم هذا المطرب، الذي تصدر منفردا أحد أفيشات العمل.

وقدم حسن يوسف مسيرة حافلة بالأعمال الفنية شملت نحو 120 فيلماً سينمائياً منذ ظهوره في أول أفلامه “التلميذة” عام 1961 أمام الفنانة القديرة الراحلة شادية، واشتهر بلقب “الولد الشقي”، كما قدم عددا من المسلسلات الناجحة أبرزها “ليالي الحلمية”، و”زينب والعرش”، إضافة إلى أدواره بالمسرح القومي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك