تستمع الآن

ابنة الفنان الراحل أحمد راتب ترد بغضب على السخرية من صورة متداولة لوالدها

الخميس - ٠٥ أغسطس ٢٠٢١

أعربت لمياء راتب، ابنة النجم الراحل أحمد راتب عن غضبها الشديد من انتشار صور لوالدها وهو يجلس بأحد المقاهي، ويظهر بها يرتدي فانلة وشبشب، مصحوبة بتعليقات ساخرة، مما جعلها ترد عبر إحدى الصفحات.

وكتبت لمياء ردا على هذه الصور: “يعني تخوضوا في سيرة شخص متوفي لمجرد إنكم عايزني تلموا لايكات تافهة زي صفحتكوا، الحمد لله على سيرته الطيبة ودعاء الناس ليه”.

وتابعت: للتوضيح، بابا كان بيصور في الإسكندرية وده لبس الدور وقعد يشرب قهوة عقبال لما المشهد يجهز، وطبعا الناس ما صدقت تصوره، الحمد لله هو كان أبسط من إنه يهتم أصلا هو فين ولا مين بيصوره ولا لابس إيه، لأنه كان على سجيته طول عمره.

وأضافت: «لايجوز هذا الهراء ده مشهد من عمل فني، رحمة الله عليه، ألف رحمة ونور عليك يا بابا يا طيب»، حيث كانت الصور من كواليس فيلم «مراتي في الكلبش»، والذي شاركته بطولته الفنانة نهال عنبر ومجموعة من الوجوه الشابة».

أحمد راتب

وتوفي أحمد راتب في 14 ديسمبر من عام 2016 عن عمر يناهز الـ 67 عامًا عد إصابته بأزمة قلبية مفاجئة نقل على أثرها إلى أحد المستشفيات والذي توفي فيه، تاركًا العديد من الشخصيات البارزة التى قدمها فى أعماله على مدار مشواره الفني وكانت بداية في عام 1980، بفيلم “شعبان تحت الصفر” وبعد ذلك فيلم الزعيم “انتخبوا الدكتور سلميان عبدالباسط”، ثم فيلم “على باب الوزير” لتتوالى أفلامهم في فترة الثمانينيات.

قدم أحمد راتب حوالي 300 عمل فني، للسينما، والتليفزيون، والمسرح، والإذاعة، وأبرزها هي “المتسول، واحدة بواحدة، حتى لا يطير الدخان”، وجاءت فترة التسعينيات، قدم راتب مع الزعبم فيلم “جزيرة الشيطان” عام 1990، وفيلم “اللعب مع الكبار” عام 1991، و”الإرهاب والكباب”، و”المنسي” للمخرج شريف عرفة.

والتحق أحمد راتب في بداية حياته بكلية الهندسة، ثم انضم إلى المعهد العالي للفنون المسرحية، وحصل على البكالوريوس، ثم بدأ مشواره الفني وبدأ الانضمام لأكثر من عمل فني.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك