تستمع الآن

أيمن الشيوي: «اتشتمت بسبب شخصيتي في “همام في أمستردام” وجالي اكتئاب»

الأحد - ٠١ أغسطس ٢٠٢١

تحدث الفنان أيمن الشيوي عن ذكرياته مع شخصية «يودا» الصهيوني من فيلم «همام في أمستردام» بعد 22 سنة من عرضه.

وقال في لقائه ببرنامج «حلو الكلام» مع الفنانة منال سلامة على شاشة «صدى البلد» إن الشخصية كانت «مستفزة» للجمهور وأنه بسببها «ساعات كنت بتشتم».

وأوضح أن ردود الفعل بدأت تقل تدريجيًا على الدور، فبعد الشتائم بدأت الناس تقابله بسؤال «أنت عملت كده ليه لهنيدي»، إلى أن وصلت لمجرد الدعابة والفكاهة حايًا.

وعن طرائف تأثير الدور عليه قال: «في فترة وأنا في إيطاليا بعمل دكتوراه، لقيت جزائري خبط على ضهري وقال لي أنت يودا؟»، مشيرًا إلى أن الدور سبّب له حالة من الاكتئاب في فترة من الفترات.

وأوضح أنه حاول الخروج من قالب الشخصية التي بدأ المخرجين يحصرونه فيها، لأنه بعد «يودا» بدأ يتلقى عروض بأدوار مشابهة، حتى عرض عليه المخرج إسماعيل عبد الحافظ تجسيد دور صعيدي في مسلسل «خحدائق الشيطان» بعد عودته من 5 سنوات بعثة في إيطاليا.

فيلم «همام في أمستردام» إنتاج عام 1999، بطولة محمد هنيدي، أحمد السقا، أحمد عيد، طارق عبد العزيز، أيمن الشيوي، محمود البزاوي، موناليزا، وهو تأليف مدحت العدل، وإخراج سعيد حامد.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك