تستمع الآن

مؤلفة «عايزة اتجوز» تتبنى طفل: «4 شهور بحث لحد ما لقينا بعض»| صورة

الخميس - ١٥ يوليو ٢٠٢١

كشفت السيناريست غادة عبد العال، كاتبة مسلسل “عايزة اتجوز” للفنانة هند صبري، عن تبني طفل يدعى آدم، موضحة أن الأمر استغرق 4 سنوات تفكير.

وشاركت غادة عبد العال، متابعيها تلك الخطوة من خلال نشرها صورة تظهر كف يدها وكف يد الطفل وعلقت عليها “4 سنين تفكير.. سنة ونص ورق حكومي، 4 شهور بحث في أنحاء الجمهورية، لحد ما لقينا بعض».

وكشفت عن تفاصيل تبني طفل، وذلك عبر حسابها على موقع “فيسبوك”، قائلة: “أنا عاجزة عن الشكر حقيقي عن كل الدعم اللي تلقيته ولسه باتلقاه منكم بخصوص إبني آدم”.

وتابعت: “عايزة أقول أنها رحلة استمرت سنين و شاركني فيها مجموعة من الأصدقاء اللي يتعدوا على أصابع الإيد الواحدة، وزارة التضامن سهلت الشروط والبروسيس كلها أخدت حوالي 4 شهور لكن توفيق الأوضاع هو اللي أخد مني أكتر من سنة”.

وأضافت: “من الشروط ان عنوان الإقامة يكون هو اللي في البطاقة، وده استدعى مشاوير كتير بين القاهرة و الغربية عشان أقدر انقل ورقي كله في محافظة واحدة”.

وأكدت: “المشكلة التانية إن مافيش قاعدة بيانات كاملة بالأطفال في الدور وده استدعى شد الرحال، بين 5 دور رعاية في القاهرة، و البحث في طنطا، والسفر لبني سويف و دمياط والمنصورة”.

وتابعت: “استدعى الأمر كم من المواقف السخيفة من دور رعاية بتنكر أن عندها أطفال، ودور رعاية عندها أطفال وبتنكر انهم متاحين للكفالة الخارجية، واللي هو كله كلام غير صحيح”.

وأكدت: “الحق يقال، وزارة التضامن ما بتتأخرش عن أي شكوى، و أنا بالفعل قدمت شكوى في أحد الدور في القاهرة اللي كنت ناوية أتبنى منها وراحتلهم لجنة من الوزارة وحذرتهم من اللي بيعملوه، لكن فضلوا يقاوحوا و يقفلوا الدنيا على كل اللي راحلهم على أمل يلاقي ابنه أو بنته هناك”.

وعن المشكلة التي واجهتها، أوضحت: “كانت تأخر معاد اللجنة اللي بتنظر طلبات الاحتضان، 3 شهور في انتظار انعقاد اللجنة، بدون أي إجراءات بتحصل، بس قاعدين مستنيين و أولادنا كمان مستنيين في أحضان ناس تانيين، الرحلة كانت مليانة شقا وقلق و توتر ورسايل ومحاولات، وأنا حقيقي شاكرة للجميع، للي شارك في الرحلة وللي فرح بنتيجتها، وشاكرة لكل أمانيكم ليا ولآدم بالتوفيق في حياتنا الجديدة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك