تستمع الآن

صلاة العيد.. أحكام وآداب شرعية وضوابط حكومية

الخميس - ١٥ يوليو ٢٠٢١

تشهد الأمة الإسلامية الاحتفال بالعيد الأضحى المبارك يوم الثلاثاء المقبل 20 يوليو، والذي يأتي خلال فترة أزمة كورونا العالمية التي يعاني منها الجميع.

وإلى جانب الأحكام والآداب الشرعية لصلاة العيد، تأتي كذلك الضوابط الحكومية في ظل إجراءات كورونا الوقائية، وفي التقرير التالي نوضح لكم أحكام وآداب صلاة العيد وضوابطها الحكومية للعام الحالي.

أحكام وآداب صلاة العيد

• صلاة العيد سنة مؤكدة واظب عليها النبي، وأمر الرجال والنساء –حتى الحيض منهن – أن يخرجوا لها.

• وقت صلاة العيد عند الشافعية ما بين طلوع الشمس وزوالها، أما عند الجمهور فوقتها يبتدئ عند ارتفاع الشمس قدر رمح بحسب رؤية العين المجردة -وهو الوقت الذي تحل فيه النافلة – ويمتد وقتها إلى ابتداء الزوال.

من العلماء من فضّل إقامتها في الخلاء والمصلى خارج المسجد، استنانا بظاهر فعل النبي -صلى الله عليه وسلم -، ومنهم من رأى المسجد أفضل إذا اتسع للمصلين.

• صلاة العيد ركعتان تجزئ إقامتهما كصفة سائر الصلوات وسننها وهيئاتها -كغيرها من الصلوات- ، وينوي بها صلاة العيد، هذا أقلها، وأما الأكمل في صفتها: فأن يكبر في الأولى سبع تكبيرات سوى تكبيرة الإحرام وتكبيرة الركوع، وفي الثانية خمسا سوى تكبيرة القيام والركوع، والتكبيرات قبل القراءة؛ لما روي “أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، كبر في العيدين يوم الفطر ويوم الأضحى سبعا وخمسا، في الأولى سبعا، وفي الأخرى خمسا، سوى تكبيرة الصلاة”، ولما روى كثير بن عبد الله عن أبيه عن جده: “أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم، كبر في العيدين في الأولى سبعا قبل القراءة، وفي الأخرى خمسا قبل القراءة.

• السنة أن تصلى جماعة؛ وهي الصفة التي نقلها الخلف عن السلف.

• من السنة أنه إذا فرغ من الصلاة أن يخطب على المنبر خطبتين، يفصل بينهما بجلسة.

• التكبير في العيدين سنة عند جمهور الفقهاء وهو مشروع خلال أيام التشريق.

• لم يرد شيء بخصوص صيغة التكبير في السنة المطهرة، ولكن درج بعض الصحابة منهم سيدنا سلمان الفارسي -رضي الله عنه – على التكبير بصيغة:” الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد”. ودرج المصريون من قديم الزمان على الصيغة المشهورة وهي “الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صل على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد وعلى أصحاب سيدنا محمد وعلى أنصار سيدنا محمد وعلى أزواج سيدنا محمد وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليما كثيرا”، وهي صيغة شرعية صحيحة؛ قال عنها الإمام الشافعي: “وإن كبر على ما يكبر عليه الناس اليوم فحسن، وإن زاد تكبيرا فحسن، وما زاد مع هذا من ذكر الله أحببته.

وحددت وزارة الأوقاف الضوابط التالية لإقامة صلاة عيد الأضحى

• إقامة الصلاة في المساجد الكبرى التي تقام بها صلاة الجمعة.

• ارتداء الكمامة قبل دخول المسجد.

• اصطحاب سجادة الصلاة الشخصية.

• مراعاة علامات التباعد داخل المساجد.

• الخروج من المنزل متوضئًا لأن دورات المياه مغلقة.

• سيتم فتح المساجد قبل الصلاة بـ10 دقائق فقط.

• لن تزيد مدة التكبيرات عن 7 دقائق.

• لن تزيد مدة خطبة صلاة العيد 10 دقائق.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك