تستمع الآن

دنيا ماهر: «بحب الكاميرا أكثر من المسرح».. وهذه أسباب رفضي لأعمال

الخميس - ١٥ يوليو ٢٠٢١

تحدثت الفنانة دنيا ماهر عن الأسباب التي تؤدي إلى رفض أعمال فنية تعرض عليها، مشيرة إلى أن العنصر الأول لاختيار أو رفض العمل يعود إلى السيناريو.

وأشارت دنيا ماهر خلال حلولها ضيفة على برنامج “عيش صباحك” مع فانا إمام ويوسف التهامي على “نجوم إف إم”، إلى أن السبب الأول لها في رفض أي عمل هو “السيناريو”، قائلا: “إذا كان مش قوي أو مش هعرف أعمل الدور”.

وأوضحت دنيا ماهر أنها رفضت من قبل “مشهد” في أحد الأعمال الفنية لأنها لن تستطيع أن تقدمه بمشاعر قوية، مؤكدة: “عرض عليّ مشهد به الكثير من المشاعر لكن مكنتش قادرة أعمله واعتذرت عنه”.

كما أكدت أن من ضمن أسباب الرفض هو مشاركتها في أكثر من عمل في وقت واحد، قائلة: “قد يكون هناك تعارض لذا اتجه للرفض”.

مرحلة الانتشار

ونوهت دنيا بأنها لا تقدم أعمال تشبه الأخرى، مؤكدة: “بختار أعمال استطيع تقديمها بشكل جيد ولا أقدم أدوار تشبه الأخرى”.

وتابعت: “أي حاجة حلوة وتعجبني بعملها وساعات الدور ميكونش عاجبني قوي لكن العمل نفسه عاجبني وأوافق لأكون جزء من المنظومة”.

ورش التمثيل

كما كشفت عن رأيها في “ورش التمثيل” وأهميتها للفنان، مشددة على ضرورة أن يكون الفنان في تدريب طوال الوقت.

وتابعت: “على جانب آخر في بعض الفنانين لم يحصلوا على ورشة تمثيل ولم يدرسوا في معهد تمثيل لكن لديهم مشاعر حقيقية تجعلهم مصدقين”.

وأكدت: “أرى أن الممثل لا بد أن يكون في تدريب طوال اليوم لكن هذا لا يحدث عند عدد كبير، وفي بعض الأوقات توجد مواهب لديها القدرة على توصيل الإحساس دون تعليم”.

بـ 100 وش

وعن دور نجلاء في مسلسل “بـ100 وش”، قالت دنيا ماهر: “لم اتوقع ردود الأفعال الكبيرة على الدور من قبل الجمهور، وفرحت جدًا إني بقيت تريند واتخضيت”.

وكشفت عن تفاصيل الجزء الثاني من العمل الفني، موضحة: “بـ100 وش الجزء الثاني سيكون فيلما وليس مسلسلا، وسيتم تحضيره من خلال المخرجة كاملة أبو ذكري والكتاب، لكن لا أعلم أي تفاصيل عن موعد بدء التصوير”.

السينما أم المسرح

كما كشفت عن سعادتها بالمشاركة في السينما مقارنة بالمسرح، قائلة: “أنا بحب الكاميرا أكثر من المسرح لأن المسرح ضغطه النفسي صعب جدًا”.

واستطردت دنيا: “في المسرح الدنيا تقف تمامًا وأكون سعيدة بشكل كبير عند انتهاء العرض لأنني أشعر بالنجاة، والكاميرا في الآخر أمر سهل”.

سجن النساء

كما شددت على صعوبة دورها في مسلسل “سجن النسا، موضحة: “كان دور صعب ودمه تقيل بالنسبة لي”.

وتابعت دنيا ماهر: “كان صعب كإنسانة بسبب المشاعر الصعبة التي مريت بها خلال التصوير، كما أنني ريت جانب من النفس البشرية صعب جدًا”.

وأشارت إلى أنها من المقرر أن تستأنف تصوير عمل فني جديد يحمل اسم “إجازة مفتوحة” مع سميحة أيوب وشريف منير ومن إخراج محمد حماقي، بالإضافة إلى مشاريع سينمائية سيتم الإعلان عنها قريبًا.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Donia Maher (@doniamaher.official)


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك