تستمع الآن

وفاة الأسد الاستثنائي «سكار فيس».. الملك المتوّج بدون هزيمة لـ8 سنين

الأحد - ١٣ يونيو ٢٠٢١

أعلنت محمية ماساي مارا الطبيعية في كينيا،  وفاة الأسد سكار فيس، أحد أشهر الأسود في المنطقة.

وقالت على صفحتها في «فيسبوك»: «في الساعة الـ1 بعد الظهر بالتوقيت المحلي، لفظ الأسد سكار فيس أنفاسه الأخيرة. مات في سلام دون إزعاج من السيارات أو الضباع».

وكان «سكار فيس» الأسد المتوج على كافة أسود المحمية، وكان يحظى بخوف ورهبة من كافة الحيوانات، وقد فقد إحدى عينيه في حادث قبل سنوات، كما أصيب بقدمه الخلفية فأصيب بالعرج.

وأوضح عبد الرحمن حسنين، مصور الحياة البرية والمرشد السياحي في منطقة محمية ماساي مارا الكينية، بعض النقاط عن الأسد الاستثنائي كما وصفه، نافيًا بعذ المبالغات عنه على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال «عبد الرحمن» عبر «تويتر» إن «سكار فيس» كان استثنائيًا بسبب: «شكله المميز بعينه اليمين المصابة من سنين بسبب خناقة طبيعية مع اخوه، قدرته على السيطرة في منطقته بمساعدة اخواته بدون هزيمة لمدة فاقت ال 8 سنين عكس المتعارف عليه سنتين 3».

وأضاف: «حياته اللي وصلت تقريبا 14 سنة وده سن متقدم جدا في الاسود زي 80 سنة في البشر ختمها بموته طبيعية بدون إهانة او هزيمة من اسد منافس او ضباع معادية وده برضو مش العادي ..معظم الأسود العجوزة نهايتها مأساوية، ووقت شبابه كان اسد مرعب وليه فيديو مشهور بياكل فرس نهر لوحده وقطيع ضباع واقف بدون اي حركة بعيد مستنيه يخلص ..ده بيحصل مع اسود ذكور تانية بس لو اتنين واكتر .قليل بيحصل مع اسد لوحده».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك