تستمع الآن

الحكومة تكشف تفاصيل مبادرة إجراءات تقنين أوضاع «التوك توك»

الأحد - ٢٠ يونيو ٢٠٢١

كشف السفير نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، تفاصيل المبادرة الجديدة التي أقرتها الحكومة بحث إجراءات تقنين أوضاع مركبات «التوك توك» وتشجيع أصحابها على الترخيص.

وقال السفير نادر سعد، في تصريحات تليفزيونية، يوم الأحد: “التوك توك أصبح واقعا وهناك 2.5 مليون مركبة في مصر، وهذه التقديرات المتعارف عليها وتقريبا 10% من هذا الرقم هو المرخص لدينا، وليس معنى أنه سيصبح مرخصا ومقننا أنه يستطيع السير في أي مكان وأي زمان، سيظل هناك قيود على التوك توك المرخص أو المسجل، التسجيل يحمي حقوقك وحقوق الدولة حال ارتكاب مخالفات، ولكن فيه مسارات محددة يلتزم به”.

وأضاف: “البعض يفضل عدم التسجيل، والبعض الآخر يرتكب بالمركبة بعض الأعمال الإجرامية، وتسجيل التوك توك بالآلية الجديدة يفيد الطرفين، فهو يفيد الحكومة في أن يكون هناك حصرا له، ويفيد أصحابها عن طريق التأمين على أصحاب التوك توك والحصول على معاش وتأمين صحي، والرقم الذي نستهدفه سيكون أقل بكثير مما هو مطبق حاليا وهذا أكبر محفز”.

وتابع: “سنعطي مهلة زمنية فترة محددة وتحدد هذه المهلة وزارة الداخلية وفقا لطاقتها الاستيعابية، وبعد المدة المحددة سيتم مصادرة التوك توك غير المسجل، والبداية ستكون بعد انتهاء اللجنة من أعمالها في خلال أسبوعين، وستتضح الصورة بشكل كامل، وأنا أؤكد أنها ستكون في صالح الطرفين، التسجيل سيكون إجباري، هذا مسار واحد من المسارات في التعامل مع التوك توك، صاحب التوك توك الراغب في تسجيله أو استبداله بالميني فان (التمناية)، سيكون هناك مسار للراغب في استبداله، ويتم تقييم قيمة التوك توك وخصمه من قيمة (الميني فان) ضمن المبادرة الرئاسية، للاستفادة من مزايا المبادرة”.

إجراءات تقنين أوضاع مركبات «التوك توك»

وكان الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، عقد اجتماعًا، لبحث إجراءات تقنين أوضاع مركبات «التوك توك» وتشجيع أصحابها على الترخيص، بحضور الدكتور محمد معيط، وزير المالية، واللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، ومسؤولي الإدارة العامة للمرور والجهات المعنية.

وقال السفير نادر سعد المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، إن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أكد خلال الاجتماع ضرورة وأهمية تقنين أوضاع مركبات «التوك توك» على مستوى الجمهورية، والعمل على تيسير إجراءات الترخيص لأصحابها، لافتًا أن هناك فوائد واسعة من التقنين، سواء للمجتمع، أو لصاحب «التوك توك» نفسه، الذي سيتم التأمين عليه، وسيكون له معاش.

وأشار إلى أن المناقشات أوضحت أن عدد المركبات التي تم ترخيصها حتى الآن لا يتجاوز 10% من إجمالي المركبات في 22 محافظة، بدأت إجراءات الترخيص بها، مؤكداً أن رئيس الوزراء كلف الوزراء المعنيين بتقديم مذكرة للعرض على مجلس الوزراء تتضمن تيسيرات ومحفزات لأصحاب مركبات «التوك توك» لتقنين أوضاعهم، وترخيص مركباتهم، مع مراعاة أن تكون هناك قيمة محددة مخفضة للترخيص لترغيب هؤلاء المواطنين على تقنين أوضاعهم.

وقال المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء: سيتولى وزير التنمية المحلية التنسيق مع المحافظين لتيسير إجراءات ترخيص سيارات «الميني فان» كوسيلة نقل جماعي آمنة وحضارية، كما سيتم العمل على دخول مركبات «التوك توك» ضمن مبادرة رئيس الجمهورية لإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، على أن تعمل سيارات «الميني فان» التي سيتم تسليمها كبديل للتوك توك بالغاز الطبيعي.

وأوضح سعد أن وزارة الداخلية ستتولى دراسة المدة المقترحة للانتهاء من تراخيص جميع مركبات «التوك توك» الموجودة حاليًا، حسب الطاقة الاستيعابية للوحدات المرورية، مع إمكانية تخصيص ساحات لأعمال الفحص، وإعطاء تراخيص خاصة بمركبات «التوك توك» لتيسير الإجراءات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك