تستمع الآن

زكي فطين عبدالوهاب عن حالته الصحية: «الورم منتشر في المخ»

الثلاثاء - ٢٢ يونيو ٢٠٢١

كشف الفنان زكي فطين عبدالوهاب تفاصيل إصابته بورم خبيث في المخ من المرحلة الرابعة، مطالبا جمهوره بالدعاء له.

وقال زكي فطين عبدالوهاب في تصريحات تليفزيونية، مساء الاثنين: “أول يوم سمعت فيه الخبر كان الأمر صادما بالنسبة لي، الأعراض بدأت بوجع في ركبتي، واعتقدت أنه من قلة المشي”.

وأردف: “بدأت أمشي وأشعر أني غير متزن في المشي، وكلمت الدكتور فطلب مني مجموعة تحاليل طلعت النتيجة كويسة، بعد كدا عملت أشعة في المخ بناء على طلب الدكتور، والأشعة أظهرت إصابتي بورم سرطاني من الدرجة الرابعة”.

وتابع: “الورم منتشر في المخ وليس في منطقة واحدة، وأصعب جزء المسؤول عن الاتزان نفسه، وبدأت جلسات علاج بأشعة كلية على المخ، وهم 15 جلسة على مدار 3 أسابيع كل أسبوع 5 جلسات، وبدأت بالفعل هذه الجلسات ويتبقى لي 9 جلسات”، مردفا: “بعد الجلسات يتم عمل أشعة على المخ لمعرفة مدى الاستجابة لو فيه استجابة جيدة أنتظر 5 أيام ونعمل أشعة جديدة على الرئة لكي نطمئن”.

وأشار: “أريد عمل برنامج عن الكوميديا المصرية وهو أمر أنا مدين به لوالدي الراحل وبدأت أشتغل عليه بالفعل”.

وقال زكي فطين سابقا إن ما ساعده على تجاوز المحنة النفسية، هو أنه كان مصابا بسرطان في الرئة منذ عامين، في المرحلة الرابعة أيضا: «تلقيت آنذاك العلاج الكيماوي، وأجريت 6 جلسات بمعدل جلسة كل 3 أسابيع، وضع الرئة مطمئن الآن وبالتأكيد يجب إجراء أشعة قريبا للاطمئنان».

وتابع: «أشعر بصداع شديد كل 3 أو 4 ساعات في اليوم، وأتناول كثيرا من المسكنات، وأعاني في الوقت نفسه صعوبة في الحركة»، ناصحًا كل شخص مصاب بمرض السرطان، بالتحلي بالإيمان والأمل في الشفاء وهزيمة المرض، «استطعت تجاوز سرطان الرئة لأن إرادتي كانت جيدة وكان لديّ إيمان في شفائي، كنت متفائلا بأن أتجاوز هذه المرحلة».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك