تستمع الآن

محمد صبحي: سمير غانم كان أستاذي.. وقال عني إني ممثل جامد ولكن لا أضحكه (فيديو)

الأحد - ٢٣ مايو ٢٠٢١

حرص النجم الكبير محمد صبحي على رثاء الفنان الراحل سمير غانم الذي رحل عن عالمنا الأسبوع الماضي بعد مع معاناة مع المرض.

وقال صبحي، وهو يبكي في تصريحات تليفزيونية: “خبر رحيل سمير غانم صادما لأنه أستاذي وهو صديق ونجزم بشكل مطلق أنه كان الفنان الوحيد في الوسط الذي لم يحدث بينه وبين أي زميل مشكلة كان سويا ولديه صفاء نفسي كبير، وكان يرى أن الضحك والكوميديا التي يقدمها هدف في حد ذاته، وقلت سابقا إنه لو ظهر في مشهد يقرأ جريدة فقط سنضحك، وكان مهندسا لأسرة محترمة وسنرى إرثه في عائلته وكلهم شبه بعض في أخلاقهم، ترك موروثا كبيرا وكان لازم يكرم مرة واثنين، وأصبح الشعار في مصر من يذهب نسارع في تكريمه”.

وأضاف محمد صبحي: “ترك إرثا كبيرا وأنا شخصيا لم أعمل معه نهائيا وكنا نحكي عن أعمالنا ويجب تكريم الفنانين في حياتهم بشكل دائم لأن الجمهور هو أعظم تكريم وربنا يصبر كل أهله ومحبيه”.

التنافس مع سمير غانم

وعن التنافس بينه وبين والراحل سمير غانم، شدد صبحي: “كانت منافسة شريفة بيننا في هذا الوقت وكنت بكون مرعوب إذا فشل أي عمل لـ سمير غانم، وكنت أتمنى نجاحه دائما لأن نجاحه من نجاحي دائما وكانت هذه الحالة بيننا ولم يتمنِ الفشل لأحد، وكنا نحب الخير بعضنا”.

رأي سمير غانم في فن صبحي

وكشف صبحي عن رأي سمير غانم في فنه، قائلا: “كان رأي سمير غانم واضح فيّ يقول عني إن صبحي ممثل جامد ولكن لا يضحكني، ولم أزعل لأن علميا هذا صحيح، لأن أنا أضحك من عقلك لازم تفكري في مشهدي عشان تضحكي، لكن هو فقط ينطق الجملة تضحكي، كان يقف معي ويقول لي لما تقلد شخص ما أضحك جدا، وهو ما يقوله بحب بجد ورجل صادق في كلامه ولا يزوقه”.

حالة دلال عبدالعزيز

وكان الدكتور حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لفيروس كورونا، كشف تطورات الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز بعد تعافيها من فيروس كورونا.

وقال حسام حسني، في تصريحات لبرنامج “الحكاية”، إن دلال عبد العزيز تعافت من الفيروس ومسحتها أصبحت سلبية، وأنها حاليا ليست على جهاز تنفس صناعي ولكنها تحصل على جلسات أكسجين.

وذكر أن دلال عبد العزيز تُعاني حاليا من الأثار المترتبة بعد الإصابة بفيروس كورونا، متمنيا الشفاء العاجل لها.

وأعلن الإعلامي رامي رضوان تعافي دلال عبد العزيز من فيروس كورونا منذ أيام وسلبية مسحتها مشيرا إلى أنها حتى الآن لا تعلم بوفاة رفيق دربها الفنان سمير غانم.

ورحل عن عالمنا النجم الكبير سمير غانم، الخميس الماضي، عن 84 عاماً، بعد تعرضه لوعكة صحية خلال الأيام الماضية، حيث عانى خللا في وظائف الكلى، ونقل على إثرها لغرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات المهندسين، وتدهورت حالته الصحية في الأيام الماضية حتى لفظ أنفاسه الأخيرة هناك.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك