تستمع الآن

فصل التليفزيون ولقطات مسجلة.. كيف أخفت أسرة سمير غانم وفاته عن دلال عبد العزيز؟

الأربعاء - ٢٦ مايو ٢٠٢١

لا تزال الفنانة دلال عبد العزيز زوجة الفنان الراحل سمير غانم لم تعرف خبر وفاته حتى الآن، خوفًا من تدهور حالتها النفسية في ظل معاناتها من فيروس كورونا والآثار الجانبية التي لحقت بها عقب الإصابة بالفيروس.

وتتخذ عائلة الراحل سمير غانم عدة خطوات لمنع وصول خبر وفاته إلى الفنانة دلال عبد العزيز وفقًا لما كشف عنه الإعلامي رامي رضوان، مؤكدًا: “ندعي ابتسامات مستمرة ولم نرتد الأسود أمامها”، وذلك عبر برنامج “مساء dmc”.

وقال رامي رضوان: “إحنا بنمثل أماهها وهي لا زالت موجودة في الرعاية المركزة، وفي تليفزيون تم فصله وقلنا إنه فصل في المستشفى كلها، كما أحضرنا لقطات مسجلة أمامها”.

كما أوضح أنه تم سحب الهاتف من دلال عبد العزيز ، مضيفا: “كانت لحظة ضغط عندما حدثت الوفاة وإحنا موجودين معها 24 ساعة لم نفارقها، وعند حدوث الوفاة فكرنا ما هو السيناريو الذي يجعلنا نختفي لفترة؟، والله ألهمنا بسيناريو مقنع بلحظة عدم تواجدنا”.

واستطرد: “الحمد لله حتى الآن دلال عبد العزيز لا تعرف خبر الوفاة، لكن القلب يشعر وإحساسنا الشخصي أنها تشعر بوفاته لأنه رفيق الدرب وقد يكون الإحساس موجود لكن لم يأكد”.

إيمي سمير غانم في جنازة والدها
إيمي سمير غانم في جنازة والدها

شفاء دلال عبد العزيز من كورونا

كانت أسرة دلال عبد العزيز، قد أعلنت شفائها من فيروس كورونا المستجد لتتحول نتيجتها من إيجابية إلى سلبية خلال الساعات الماضية، إلا أن الأسرة كشفت عن عدم إعلامها بوفاة زوجها سمير غانم.

وكتب الإعلامي رامي رضوان عبر صفحته على موقع “فيسبوك”، عن تطورات حالتها الصحية، قائلا: “الأهل والأصدقاء.. لكل من يحاول الإتصال بنا، نشكركم على تقديم العزاء والمواساة ونعتذر عن عدم قدرتنا الرد لأننا متواجدون طوال الوقت إلى جانب حبيبتنا الغالية دلال عبد العزيز (سلبي كورونا منذ أيام)”.

وأكمل رامي رضوان: “فرضت علينا ظروفها الصحية الصعبة ألا نبلغها برحيل حبيبها ورفيق دربها وحبيبنا الغالي سمير غانم .. (نعم لم تعلم ولا تصدقوا كل من إدعى غير ذلك)، لا أراكم الله مكروه في عزيز ولا ظروف صعبة كالتي نمر بها.. الحمد لله على كل شيء.. ونرجو من حضراتكم الدعاء ثم الدعاء ثم الدعاء لها بالشفاء العاجل يا رب”.

وفاة سمير غانم

كان الفنان الراحل سمير غانم قد توفي الخميس الماضي، بعد عدة أسابيع من وضعه على أجهزة التنفس الصناعي، إثر إصابته بفيروس كورونا المُستجد، والذي أصاب أيضًا زوجته الفنانة دلال عبد العزيز.

وتسبب كورونا في تدهور الحالة الصحية للفنان الكبير، ما أصاب جزءًا كبيرًا من الرئة، وعانى من ضيق شديد في التنفس، بجانب البدء في جلسات الغسيل الكلوي، نتيجة تعرض الكلى للتليف.

الفنان الراحل من مواليد 15 يناير 1937، وتخرج في كلية الزراعة جامعة الإسكندرية، ثم التقى بكل من جورج سيدهم والضيف أحمد، وكونوا معا فرقة “ثلاثي أضواء المسرح” الشهيرة، وتوالت بعد ذلك أعماله الفنية الشهيرة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك