تستمع الآن

«حلواني مصر»| محمد رضا.. اشتهر بدور المعلم وساعد مصر في تدمير الحفار الإسرائيلي

الإثنين - ٠٣ مايو ٢٠٢١

تحدث الإعلامي يوسف الحسيني في حلقة اليوم من «حلواني مصر» عن الفنان محمد رضا.

وقال إنه ولد في 20 ديسمبر 1921 في أسيوط، وعاش أغلب طفولته وشبابه في السويس.

انضم لفريق التمثيل في المدرسة الابتدائية، وحصل على دبلوم الهندسة التطبيقية العليا، وعمل في مجال البترول في السويس، لكن في أوائل الثلاثينيات أطلقت مجلة «دنيا الفن» مسابقة لاختيار وجوه جديدة، وتقدم إليها، وكان المخرج صلاح أبو سيف أحد أعضاء لجنة التحكيم، وفاز محمد رضا في المركز الثاني.

بعدها تقدم لمعهد الفنون المسرحية، وطلب من الشركة نقله للقاهرة، وتخرج عام 1953، وعمل في فرق المحترفين، وقدم مسرحيات ناجحة، وكان المخرج كمال ياسين يجهز لرواية «زقاق المدق» على المسرح واختار محمد رضا في دور «المعلم كرشة» واعترض الكثيرون على أن يؤدي الشاب الرشيق القوام وقتها سيؤدي دور المعلم، لكن المخرج جعله يركب كرش صناعي أسفل ملابسه، وكانت تلك أول رحلته مع هذه الشخصية.

وعند تحويل المسرحية لفيلم سينمائي عام 1963، كان دور محمد رضا محجوزًا له وانطلق في هذه النوعية من الأدوار في السينما، وإخلاصه لشخصية المعلم جعله يصبح بطلًا في كثير من الأعمال.

كان فيلمه «عماشة في الأدغال» عام 1972 سببًا في تدمير مصر للحفار الإسرائيلي في أبيدجان، واستعانت به الحكومة في حملة التوعية ضد البلهارسيا في التسعينيات.

وقت وفاة ابنته أميمة وكان يقدم عرضًا مسرحيًا أصر على العمل بسبب الأشخاص الموجودين في العرض والذي يرتبط عملهم به والجمهور الذي حجز التذاكر.

توفي في رمضان 1995 أثنار تصوير المشاهد الأخيرة في مسلسل «ساكن قصادي».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك