تستمع الآن

«حلواني مصر»| المنتصر بالله.. اشتهر بقدرته على الارتجال وعانى من الشلل لـ12 سنة وهذا سر اسمه

الثلاثاء - ٠٤ مايو ٢٠٢١

تحدث الإعلامي يوسف الحسيني في حلقة اليوم من «حلواني مصر» عن الفنان المنتصر بالله.

وقال إن والده مات له قبل المنتصر بالله 3 أولاد فتضرع إلى الله وندر أنه لو وهبه الله الذرية فسيسميهم بأسماء بها لفظ الله، وبالفعل رزقه الله بالمعتز بالله والمحفوظ بالله ونعمة الله والمحفوظة بالله وإكرام الله.

ولد المنتصر بالله في 21 فبراير 1950، وعشق الفن في طفولته، وكان التلميذ الذي أحبه كل الطلبة لخفة دمه، وكان يضمن دور البطولة في أي مسرحية مدرسية، وعندما انتهى من الثانوية العامة وطلب الالتحاق بمعهد الفنون المسرحية من والده، رفض أبوه بشدة، وقال له أن يدخل أي كلية محترمة من وجهة نظره.

التحق بكلية الزراعة حسب التنسيق، لكن كلية الزراعة كانت بها أقوى فريق تمثيل على مستوى الجامعات وخرج منها فنانين مثل عادل إما وصلاح السعدني وسمير غانم ومحمود عبد العزيز وجورج سيدهم وغيرهم.

وبعد تخرجه إرضاء والده، تابع حلمه والتحق بمعهد الفنون المسرحية وتخرج منه في 1969، ودخل مسابقات التمثيل للشركات الخاصة، وكان أقوى منافس في تلك المسابقات بسبب قدرته على الارتجال، شارك في فيلم «فيفا زلاطا» ومسلسل «عيون» ومسرحية «علشان خاطر عيونك» وفي تلك الأعمال تعلم كثبرًا من الفنان فؤاد المهندس الذي ضبط موهبته للاحتراف.

شارك في مسرحية «شارع محمد علي» بناء على رغبة شريهان رغم عدم وجود دور له، لكنها أصرت على هذا، وبعدها قدم أعمالًا مثل «أنا وأنت وبابا في المشمش – الشيطانة التي أحبتني – عائلة سعيدة جدًا».

أصيب بجلطة في المخ عام 2008 وعانى من الشلل بعدها وصعوبة الكلام، وسارع المرض بشجاعة حتى وفاته في 25 سبتمبر 2020 عن عمر 70 سنة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك