تستمع الآن

حسن الرداد يحذر من صفحة مزيفة على فيسبوك تنتحل شخصية إيمي سمير غانم

الأحد - ٢٣ مايو ٢٠٢١

حرص الفنان حسن الرداد على توجيه تحذيرا لمتابعيه من صفحة على موقع “فيسبوك” ينتحل القائمين عليها صفة زوجته إيمي سمير غانم، ويتابعها أكثر من مليون و600 ألف شخص.

ونشر الرداد عبر حسابه صورا من الصفحة المزيفة توضح أسلوب انتحال صفة إيمي سمير غانم، وكتب: “أرجو عدم التعامل مع هذه الصفحة المزيفة وتناقل أخبار عن إيمى سمير غانم، حيث أنها صفحة لشخص منتحل شخصية إيمي”.

وأضاف: “إيمى ليس لديها أى صفحة على الفيسبوك وسوف أتخذ الإجراءات اللازمة تجاه صاحبة أو صاحب الصفحة”.

يذكر أن حسن الرداد حرص خلال اليومين الماضيين على توجيه الشكر لعدد من الفنانين الذين ألغوا ارتباطاتهم حزنًا على وفاة الفنان سمير غانم، ومنهم محمد حماقي، هالة صدقي، مصطفى شعبان وعمرو سعد، وهو ما يتزامن مع حملة انتقادات لعدد من الفنانين الذين تواجدوا في حفل زفاف بمدينة الجونة عقب ساعات من تشييع جنازة سمير غانم.

كان الفنان الراحل سمير غانم قد توفي الخميس الماضي، بعد عدة أسابيع من وضعه على أجهزة التنفس الصناعي، إثر إصابته بفيروس كورونا المُستجد، والذي أصاب أيضًا زوجته الفنانة دلال عبدالعزيز.

وتسبب كورونا في تدهور الحالة الصحية للفنان الكبير، ما أصاب جزءًا كبيرًا من الرئة، وعانى من ضيق شديد في التنفس، بجانب البدء في جلسات الغسيل الكلوي، نتيجة تعرض الكلى للتليف.

سمير غانم قد عاني منذ فترة كبيرة بمشاكل في الكلي وزيادة نسبة الكرياتين في الدم مما تسبب في أزمة كلوية حادة تسببت في غسيل كلوي إضافة إلى إصابته بفيروس كورونا.

وخلال اللحظات الأخيرة حاول الأطباء معالجته إلا أنه رحل إلى مثواه الأخير، حيث تم إجراء مسحة لكورونا ولكنها ثبت إيجابيتها.

الفنان الراحل من مواليد 15 يناير 1937، وتخرج في كلية الزراعة جامعة الإسكندرية، ثم التقى بكل من جورج سيدهم والضيف أحمد، وكونوا معا فرقة “ثلاثي أضواء المسرح” الشهيرة، وتوالت بعد ذلك أعماله الفنية الشهيرة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك