تستمع الآن

وإحنا سايقين| كانت تشبه نظام «القوارب».. سباق وراء ظهور «عجلة القيادة»

الأربعاء - ٢٨ أبريل ٢٠٢١

تحدث تامر بشير عبر برنامج “وإحنا سايقين” عن “عجلة القيادة” وتاريخ صنعها وتطورها على مدار السنوات الماضية، وذلك عبر إذاعة “نجوم إف إم”.

وقال تامر بشير إن “عجلة القيادة” قديمًا كانت عبارة عن نظام توجيه تحركه اليد، حيث كان يشبه ما يوجد بـ”القوارب”، مشيرا إلى أنه في عام 1894 ظهر ألفريد فاشيرون، الذي أحب سباقات السيارات، وخاض سباقًا بسيارة 4 حصان فقط، حيث كان الإبهار حينها أنها سيارة بعجلة قيادة لأول مرة.

وأشار تامر بشير إلى أنه في عام 1898 بدأ تصنيع سيارات “البنهارد” بعجلة قيادة ثم جاء تشارلز رولز أحد مؤسسي رولز رويس ليطرح النظام الجديد في السيارات.

وأوضح تامر بشير أنه في ذات العام ظهر توماس جيرفي الذي طور شكل تصنيع السيارة لتكون بعجلة قيادة بجهة اليسار وبحرك أمامي، مضيفا: “خلال 10 سنوات أصبحت عجلة القيادة أمر أساسي، ثم تطورت لما هي عليه الآن لتكون بأكثر أريحية وتماسكًا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك