تستمع الآن

محمد عماد لـ«حياتك صح»: 6 أسباب وراء الاتجاه إلى «تجميل الابتسامة»

الثلاثاء - ٠٦ أبريل ٢٠٢١

استضافت سارة النجار في حلقة اليوم من «حياتك صح» على «نجوم إف.إم» الدكتور محمد عماد، استشاري تجميل الأسنان.

وقال د. محمد عماد إن أول خطوات علاج الأسنان تبدأ من تاريخ المريض العلاجي الخاص بالأسنان من خلع وزراعة وتركيبات وعمليات جراحية أخرى، بجانب التاريخ الطبي العام من الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكري وأمراض القلب والأمراض الحالية وغيره، ثم من ماذا يشكو المريض قبل الكشف والتشخيص؟

وأوضح أن تجميل الابتسامة الذي أصبح منتشرًا الآن هو ضروري لأنواع معينة من الأشخاص مثل من يعاني من اعوجاج في الأسنان أو بها تآكل أو تسوسات كثيرة، وهذا يكون لمنع تسوسها مرة أخرى، أو الأسنان ذات اللون الغامق بسبب السجائر أو بسبب الكافيين، أو أن لون الأسنان غير مناسب للون الوجه.

الدكتور محمد عماد

وأكد أن أول خطوات عمليات تجميل الأسنان تبدأ بجلسة تصوير بأوضاع معينة لأسنان المريض لعمل تصميم الأسنان النهائية كيف سيبدو، ثم عمل نموذج أولي لشكل الأسنان ويتم تركيبه على أسنان المريض الفعلية لضبط المقاسات.

وأشار إلى أن هذا الأمر أصبح متطورًا بشكل كبير وبصورة دقيقة تقترب من الحقيقة.

وأشار إلى أن تبييض الأسنان ينقسم إلى عدة أقسام هي” كيميائي وضوئي، بجانب الليزر، منوهًا بأن الأخير هو المستخدم حديثًا والأفضل بينهم، موضحًا: “لا يؤثر على مينا الأسنان”.

ونوه بأن التبييض الكيميائي يؤدي لتآكل في الأسنان ما يجعلها عرضة للتسوس، بينما التبييض الضوئي قد يسبب حساسية أعلى قليلا.

وشدد على ضرورة عدم تناول الحلويات قبل النوم مباشرة، حيث إن التسوس يحدث ليلا لأن إفراز اللعاب قليل واللسان لا يتحرك، مؤكدًا ضرورة غسل الأسنان ليلا واستخدام المسواك قبل أو بعد فروض الصلاة.

وطالب الدكتور محمد رمضان بضرورة زيارة طبيب الأسنان في شهر رمضان مرة واحدة، وأن تكون الزيارة 4 مرات خلال العام.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك