تستمع الآن

«قصة حبهم» | شويكار وفؤاد المهندس.. ثنائي حافظ على حب دام لسنوات حتى بعد الانفصال

الجمعة - ١٦ أبريل ٢٠٢١

خصصت جيهان عبدالله، حلقة يوم الجمعة، من برنامج «قصة حبهم»، للحديث عن قصة حب وزواج وانفصال شويكار وفؤاد المهندس.

جمعت شويكار مع الفنان فؤاد المهندس قصة حب قوية تكللت بالزواج، وشكلا معا ثنائيًا ناجحًا وقدما العديد من الأفلام السينمائية والمسرحيات حتى وصلت أعمالهما معا إلى أكثر من 160 عملًا فنيًا، وبعد زواج دام 20 عامًا، انفصلت شويكار عن المهندس بهدوء، ولم يوضح أي منهما أسباب الطلاق.

وقالت جيهان: «المشهد كان كالأتي في مسرحية (أنا وهو وهي)، ومئات المتفرجين يتفرجون في المسرح وفؤاد المهندس وشويكار نايمين على أرض لمسرح في أحد المشاهد الرومانسية، ونظر لها الأستاذ وقال لها تتزوجيني، ووقفت شويكار لأن الكلمة خارج النص، والأستاذ لا يمكن يخرج عن النص وقالت يمكن سمعت غلط، حتى رددها مجددا فؤاد المهندس تتجوزيني يا شويكار، هنا تأكدت أنه يكلمها هي مش الشخصية، وقالت له ياااه مستنياك تقولها من زمان يا فؤاد».

وأضافت: «ويحكي المهندس عن اليوم الذي شاهد شويكار تمثل في مسرحية غير معروفة، عرض عليها تشتغل في مسرحية (السكرترير الفني)، وخلال بروفات المسرحية بدأ يقرب لها وشعر بحبه لها، وليلة العرض اللي طلب منها الزواج كان وصل الحب في قلبه لأقصاه، وقرر إن مسرح الحياة أيضا يجمعهما، وكملوا شغلهما مع بعض ومش عارفين إنها يصنعان أشهر ثنائي في تاريخ الفن العربي، وأصبح اسمهما تميمة النجاح في أي مكان، وقما مسرحيات أنا وهي وسموه وحواء الساعة 12، وأفلام مثل شنبو في المصيدة، وأنت اللي قتلت بابايا وأخطر رجل في العالم».

وتابعت: «الحب كانت هي الكلمة الوحيدة في نجاح الثنائي، وكان دائما يهتم بدورها قبل دوره لدرجة أن كل من حوله حذروه من إنه يعطي درو البطولة في مسرحية سيدتي الجميلة لأن دورها أكبر من دوره ولكنه أصر تكون بطلة عليه، لدرجة أن الجرائد كتبت تفوقت التلميذة على الأستاذ، ولكنه كان شايف إنه أقل حاجة يقدر يعبر بيها عن حبه ليها».

وأردفت: «لكن مثل كل حاجة حلوة افترق الثنائي بعد 20 سنة زواج و160 عملا فنيا، وتعاهدا يحافظا على صورتهما أمام الناس دون أن يقولوا أسباب الانفصال لأحد، وقال المهندس فقط وقتها ربنا زي ما كان عايز نكون سوا بيقول كفاية، بعد الانفصال كمل لوحده وكانت مسرحية سك على بناتك الأولى دون شويكار، ولكنها تواجدت بصوتها وكأنها بتقول لها أنا لسه معاك».

وأشارت: «بعد شويكار خطب المهندس لكنه لم يكمل مشروعه، وشويكار تزوجت ولكن انفصلت، وظل الثنائي على اتصال، وفي فترة مرضه ظلت معه لحد آخر يوم في عمره لم تكن تأت سيرته إلا وتقول الأستاذ وهو كان يقول عليها ست الستات».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك