تستمع الآن

«قصة حبهم» | شمس البارودي وحسن يوسف علاقة تقارب النصف قرن

الجمعة - ٣٠ أبريل ٢٠٢١

رصدت جيهان عبدالله، يوم السبت، عبر برنامج “قصة حبهم”، على نجوم إف إم، قصة حب الثنائي حسن يوسف وزوجته الفنانة المعتزلة شمس البارودي.

وقالت جيهان عبدالله: “فجأة وجدت الفنانة لبلبة نفسها متورطة لما قرأت سيناريو فيلم (بنت بديعة) ولم يكن هناك القبلة مع البطل وعلى أساس هذا وافقت ووافق زوجها حسن يوسف، آنذلك، على تمثيلها على هذا الفيلم، وفجأة وهما بيصوروا وضع المخرج حسن الإمام بينها وبين البطل حسين فهمي مشهد القبلة”.

وأضافت جيهان: “وقفت لبلبة التصوير وقالت للمخرج هذا المشهد لم يكن موجودا، وكلمت حسن يوسف وقالت له على الورطة اللي هي فيها، وقال لها بحزم لو حدث المشهد سأطلقك، وهو كان دور عمرها، ولما تأخر قرارها أراد المخرج يغيرها بممثلة أخرى ولكن لبلبة عادت وقدمت المشهد، وكان بالفعل المسمار الأخير الذي دق في نعش زواجها من حسن يوسف وانفصلا بعد 7 سنوات زواج”.

وأشارت: “لكن حسن يوسف قال إن هذا المشهد كان أحد الأسباب لأن لبلبة لم يكن لديها استعداد تضحي بأي جزء من الفن في سبيل إنجاح البيت وكان حلمه فقط يعود يجدها تستقبله بعد يوم شغل طويل، كما أنها أخرت موضوع الإنجاب، وأكدت في حوار صحفي لها إنها ترفض الإنجاب وهو ما أوحى لحسن يوسف بأنها تهينه وتهين شكله أمام الناس”.

وأضافت: “اكتئب حسن يوسف بعد الطلاق وجاء له فيلم يصوره في لبنان وقرر الموافقة عليه لكي يغير الأجواء، الفيلم كان اسمه رحلة حب، ولم يكن يعرف إنه سيكون اسم على مسمى، البطلة اللي أمامه كانت شمس البارودي ولما تعرفا على بعض كل واحد صدم بشخصية الأخر لأنها لم تكن التي تظهر على الشاشة، حسن يوسف ليس الولد الشقي ولكنه الأخ الكبير لـ6 أخوات وهو شخص جد جدا، وشمس البارودي ليست الجريئة التي نراها على الشاشة لكن نفسها تكون ست بيت وأم، وهي كانت خارجة من تجربة زواج فاشلة وهو لسه مطلق، وقربا من بعض وقررا الزواج، وخبر زواجهما كان مادة مسلية للصحافة وجلسات النميمة، وقالوا إنهما كان على علاقة سابقة وإن حسن يوسف ظالم إنه ترك لبلبة واتغدر بها، وقصص وحكايات كثيرة، حتى بدأ التوتر يسيطر على حياته، وبسبب هذا التوتر حياته تخبطت مع شمس وتم الانفصال بعد شهرين زواج لكي يقرر ماذا يفعل، هل يعود لزوجته الولى لبلبة أم شمس البارودي”.

وشدد: “الهدنة جعلت حسن يوسف يكتشف حقيقة مشاعره، إن حبه للبلبة كانت حنين للذكريات ويحب شمس التي تعطيه كل الحب ومستعدة تضحي الفن في سبيل المحافظة على بيتهما، وعاد للزواج منها، وراهن الكثيرين على فشل العلاقة مرة ثانية، ولكن ما حصل كان العكس والتزمت شمس ببيتها ووعدها لحسن يوسف، وأصبح كل ظهور لها في الفن يتم تحت إشرافه وقدرت توفق بين بيتها والفن، وحققت حلمه في الإنجاب وأنجبت 3 أولاد وبنت، وفي الوقت اللي نسمع فيه الحلقة يكون تم على زواجهما 49 سنة، ومروا بمراحل كثيرة من النجومية حتى الاعتزال، وظل الحب مكمل معهم حتى يومنا الحالي، ولبلة حياتها لم تتغير بعد حسن يوسف 49 سنة انفصال ولم تتزوج من بعده”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك