تستمع الآن

«قصة حبهم» | شادية وعماد حمدي.. كان يكبرها بـ20 عاما وحبست نفسها في البيت بعد الطلاق لمدة شهرين (فيديو)

الأربعاء - ١٤ أبريل ٢٠٢١

ألقت جيهان عبدالله، يوم الأربعاء، الضوء على قصة حب شادية وعماد حمدي، في برنامج “قصة حبهم”، على نجوم إف إم، والذي يذاع يوميا على نجوم إف إم، من الساعة 4:40 إلى 4:45.

ويتناول البرنامج الجانب العاطفي والنفسي من حياة المشاهير، من خلال حكي قصة حبهم بشكل خفيف وإنساني.

وقالت جيهان: “وصل القطار أخيرا للقاهرة بعد رحلة طويلة تضم مجموعة من الفنانين كانوا يزورون الصعيد، وقبل ما تنزل شادية وجدت عماد حمدي واقفا مادد يده ويقول لها مبسوط إني قابلتك خدي بالك من صحتك يا شادية، وتقول في حوار سابق لها إن نظرات عينيه كان محاوطها طوال الوقت وبها إعجاب وشجن وطريقة كلامه معها كانت مختلفة عن باقي الزملاء، وشعرت أيضا ناحيته بنفس الإحساس، وكان وقتها عماد حمدي فتى الشاشة وكان وقورا ورزينا وله هيبة، وحتى لما صارحها بحبه قال لها قررت حاجة وسكت وهي بدورها فهمت وضحكت وعرف أنها أيضا تحبه”.

وأضافت: “كان فارق السن بينهما 20 سنة ورغم ذلك شعرت شادية أن الحب أكبر بكثير من التفاصيل، ولما طلب منها ألّا يعملوا فرح وافقت، رغم أنه كان حلمها ارتداء الفستان الأبيض، ولكنها تزوجته وانتصر الحب، وتقول إنها اتخضت لما سألها هنأكل إيه النهاردة، وبسرعة تأقلمت مع الحياة الزوجية، وتقول إنها وجدت معه الطيبة والحنية والاحتواء والتفاهم، وقدموا بعد 6 أفلام مع بعض مثل ليلة من عمري وشاطئ الذكريات، وحقق الدويتو نجاحا جماهيريا كبيرا وأصبح الناس كلهم تحسدهم على هذا النجاح”.

وتابعت جيهان: “بس للأسف الحياة لا تسير كما نريد، وقالت شادية حصل أسوأ تحصل بين اثنين متزوجين وهي الغيرة اللي أصبحت تكبر يوميا لدرجة أن كل سهرة لازم تتقلب بخناقة ونكد أول ما يرجعوا البيت، وتقول بدأت الفجوة تظهر بين شخصياتنا أكثر أنا شحصية تحب الضحك وعماد حمدي شخصية وقورة زيادة عن اللزوم، ولما كبرت المشاكل لم يكن هناك حلا سوى الانفصال”.

واختتمت: “نهاية القصة كانت صادمة لشادية وحبست نفسها في البيت لمدة شهرين، وكأنها لا تريد مواجهة المجتمع بفشلها في الحب والزواج، وشادية اللي كانت كل علاقتها بالصحافة إنها تنشر أخبارها الفنية لم يكن هناك سيرة سوى يوميا غير طلاقها وأسبابه وسر الخلافات، وقالت أول مرة أشوف وش الشهرة السيئ وأنا أرى أحزاني مادة مسلية للناس، وكرهت الشهرة والنجومية وتمنيت أكون ست بيت عادية تماما لم يحدث لها نصيبا وعادت لبيت أهلها”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك