تستمع الآن

سميرة عبد العزيز عن «فيديو المراسل»: «واحد مش عارف اسمي هعمل معاه حوار ليه؟»

الخميس - ١١ مارس ٢٠٢١

كشفت الفنانة سميرة عبد العزيز عن كواليس جديدة بشأن الفيديو الذي انتشر لها خلال الأسابيع الماضية مع أحد المراسلين الذي لم يعرف اسمها خلال تسجيل الحوار الصحفي، والذي تداول بشكل كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشارت سميرة عبد العزيز إلى أنها لا تفضل السوشيال ميديا وتحبذ قراءة كتاب أفضل، موضحة أنها شاهدت الفيديو عقب انتشاره ولم تتذكره في البداية، وذلك في حوارها مع الإعلامية منى الشاذلي.

وقالت سميرة عبد العزيز: “افتكرت بعد ذلك أنه منذ 3 سنوات خلال حضوري مهرجان الإسكندرية، حيث ذهبت دونا عن إرادتي لأنه كان يتم تكريم زوجي الراحل”.

سميرة عبد العزيز

وأوضحت أن أحد الأشخاص طلب منها إجراء حوار ووافقت، مضيفة: “وجدت واحد مش عارف اسمي فهعمل معاه حوار ليه؟”، مشيرة إلى أن الشركة المسؤولة عن هذا المحتوى هاتفتها وأرسلت لها فيديو به مقتطفات من جميع أعمالها الفنية، بجانب إبلاغها بإبعاد الشاب عن العمل.

كان الفيديو المنتشر للفنانة سميرة عبد العزيز قد تضمن لقاء يجمعها بمراسل شاب لم يعرفها وطلب منها تعريف نفسها واكتفى بلقب “الفنانة القديرة”، ما تسبب في استياء لها ومغادرتها اللقاء دون إكماله.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك