تستمع الآن

إطلاق أول قارب صديق للبيئة متخصص في تنظيف النيل من المخلفات

الثلاثاء - ٢٣ مارس ٢٠٢١

شهدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، أمس الاثنين، إطلاق أول قارب صديق للبيئة متخصص في تنظيف النيل من المخلفات التابع لمشروع تمكين الصيادين بالقاهرة؛ لإزالة المخلفات من النهر.

ويعمل القارب بالكهرباء ما يساعد على الحد من الانبعاثات الملوثة، ويستطيع جمع ٥٠٠ كيلو من المخلفات الصلبة يوميًا.

 كما احتفلت الوزيرة بأول مركز للصيادين المشاركين في تنظيف النيل، وذلك ضمن فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للمياه 2021.

إزالة مخلفات النيل

وأعربت وزيرة البيئة عن سعادتها بتحول الحلم الذي بدأه الشباب منذ أكثر من عامين وكانت وزارة البيئة شريك وداعم أساسي له، بإزالة المخلفات من نهر النيل لعودة المظهر البيئي والحضاري له، حيث دعمت وزارة البيئة مجموعات الشباب ومبادرة VeryNile  منذ بدايتها، وكانت شريكا في أول أنشطتهم التطوعية والتي تم من خلالها جمع ٥ أطنان مخلفات صلبة وبلاستيكية لدعمهم في مواجهة تحد كبير وهو التقبل المجتمعي للفكرة، وتوالت أنشطتهم وتنامت وتزايدت المشاركة من الشباب والمجتمع المدني.

إزالة مخلفات النيل

وأضافت أن مركز صيادي القاهرة كان أيضا حلما تحقق بجهود دؤوبة على مدار 8 أشهر، وبدأ بمشاركة ٣ صيادين تعاونت معهم وزارة البيئة ومبادرة VeryNile لمساعدتهم في بداية أزمة جائحة كورونا، وقيامهم بجمع المخلفات من النيل في مقابل حافز مادي وخدمات صحية واجتماعية، حتى وصل عدد الصيادين المشاركين بالمركز اليوم ٣٠ صياد، إلى جانب مجموعة من السيدات، حيث يتم جمع وفرز ونقل مخلفات البلاستيك إلى مصانع لتدويرها في صورة منتج اقتصادي ومنها تحويلها لألياف تدخل في صناعة الملابس والأثاث، وبهذا تحول مخلف البلاستيك إلى منتج ذي قيمة يوفر عائد اقتصادي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك