تستمع الآن

وزير العدل: تسجيل ملكية الوحدات السكنية بالشهر العقاري ليس إجباريًا

الإثنين - ٢٢ فبراير ٢٠٢١

شدد المستشار عمر مروان، وزير العدل، على أن المواطنين غير مُجبرين على تسجيل وحداتهم السكنية بالشهر العقاري، بعد إقرار تعديلات قانون الشهر العقاري الجديدة وإضافة المادة 35.

وقال في تصريحات تلفزيونية، يوم الإثنين، إن المواطنين غير مُلزمين بتوثيق عقود ملكيتهم للعقارات المملوكة لهم بالشهر العقاري، إلا إذا تعامل مالك العقاري مع الجهات الحكومية حال رغبته في توصيل الخدمات والمرافق مثل عدادات المياه والغاز والكهرباء وغيرها، موضحا: «التسجيل برغبة الأطراف، الحكومة مش هتشد حد عشان يسجل».

وأشار إلى أن رسوم التوثيق بالشهر العقاري متدرجة من 500 جنيه وحتى 2000 جنيه وهي أقصى قيمة للمساحات التي تزيد عن 300 متر، بالإضافة إلى سداد 2.5% من قيمة الوحدة والمندرجة تحت مسمى “ضريبة التصرفات العقارية”، والتي تم إقرارها منذ فترة طويلة.

ولفت إلى أن نقل الملكية العقارية مستقبلًا لن يتم إلا عبر الطرق القانونية وتوثيق الملكية الجديدة بالشهر العقاري.

ونفت وزارة العدل، اليوم الإثنين، ما أشيع حول إلغاء دعوى صحة التوقيع، وقالت إن دعوى صحة التوقيع ما هي إلا دعوى تحفظية الغرض منها الحصول على حكم يضمن لرافعها عدم منازعة خصمه في صحة توقيعه على المحرر المثبت للتصرف ولا يتعرض الحكم الصادر فيها لبحث الملكية ولا لموضوع التصرف من حيث صحته وبطلانه.

ونوهت الوزارة، في بيان لها، إلى أن الحكم الصادر في دعوى صحة التوقيع يخرج بطبيعته عن نطاق الأحكام المتعلقة بالحقوق العينية موضوع المادة المستحدثة، ومن ثم فلا صلة للأحكام الصادرة فيها بالإجراءات المتبعة للتسجيل في الشهر العقاري.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك