تستمع الآن

مها أبو عوف لـ«عيش صباحك»: «لهذا السبب أحضن الكاميرا قبل بدء تصوير الأعمال الفنية»

الخميس - ١٨ فبراير ٢٠٢١

كشفت الفنانة مها أبو عوف عن تجربة فرقة “4M” برفقة شقيقاتها وشقيقها الفنان عزت أبو عوف، مشيرة إلى أن بداية الفرقة بدأت من خلال بحث عزت عن فتيات لتسجيل موسيقى تصويرية لفيلم رعب.

وأشارت مها أبو عوف خلال حلولها ضيفة على برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، مع يوسف التهامي وفانا إمام، إلى أن والدتي عرضت عليه الاستعانة بنا من أجل تسجيل الموسيقى التصويرية، حيث قدمنا الكورال في العمل الفني.

وتابعت مها أبو عوف: “استغرقنا 6 أشهر كبروفات للفرقة، ثم ظهرنا أمام الجميع وكان والدي آخر من يعلم وفوجئ بهذا الأمر”، موضحة أن الفرقة توقفت عن تقديم أعمالها وهي في قمة العطاء.

وأوضحت أن الراحل عزت أبو عوف كان متابعًا لكل ما هو جديد، لكنه عندما شعر أنه قد حان الوقت للتوقف قررنا ذلك، مضيفة أنه كان هناك مشروعًا لتقديم فيلم وتم التعاقد مع عادل أدهم وفريد شوقي لكن لم ينفذ الفيلم.

وعن بدايات التمثيل، قالت: “يوسف وهبي كان صديقًا للعائلة وكنت في سن صغيرة وأحب التمثيل وعرض عليّ مسلسل (هبوط اضطراري) مع إيهاب نافع ووافقت وقدمت 5 مشاهد وظهرت كشاهدة على جريمة قتل من دون معرفة والدي”.

وأضافت مها أبو عوف: “عندما شاهدت الكاميرا لأول مرة أصبت بنوبة هلع ودخلت في نوبة بكاء حيث اكتشف أن لها رهبة، لذا قرر الفنان يوسف وهبي إغلاق الأنوار وتحدث معي وقالي الكاميرا صديقتك روحي احضنيها وبالفعل ذهبت وزال الشعور بالرهبة، لذا مازلت اذهب لاحتضانها قبل تصوير أي فيلم أو عمل فني”.

وفاة عزت أبو عوف

وتطرقت الفنانة مها أبو عوف إلى ملابسات وفاة الفنان عزت أبو عوف خلال تواجدها خارج مصر لتقديم مسرحية “3 أيام في الساحل” وإصرارها على تقديم دورها، مشيرة إلى أنها علمت بنبأ الوفاة قبل العرض بفترة قصيرة حيث قررت العودة إلى مصر لحضور مراسم العزاء.

وقالت: “كان أصعب شيء مريت به في حياتي لكن عزت عندما توفت جدتي أصبنا بحالة انهيار لكن الراحل أخبرنا أن (الشغل شغل) ونلتزم بما نقدمه، لذا قررت الاقتداء بمقولته بناءً على نصيحته”.

وأضافت مها: “عندما علمت بنبأ وفاة عزت أبو عوف كنت في السعودية، وتحدثت مع المخرج مجدي الهواري لرغبتي في السفر لمصر من أجل اللحاق بالجنازة وبالفعل وصلت للقاهرة وانتهيت من العزاء وسافرت مباشرة بعد ذلك إلى السعودية وفي اليوم التالي كان موعد العرض لكن جميع طاقم العمل وقفوا بجواري وساندوني والجمهور انبهر من العرض”.

تكريم الفنان محمد صبحي

وعن الانتقادات التي وجهها البعض للفنان محمد صبحي بعد تكريم عدد من الفنانين مؤخرًا، أوضحت: “أصبت بحالة من الضيق الكبيرة تجاهه، لأنه كان يكرم كل شخص تعامل معه ولا يكرم نفسه فقط”.

وأكد: “قدم التمثال على شكله كذكرى ولا أعرف سبب الهجوم عليه، فهو لا يقف أمام هذه الأمور، ومن المفترض أن يكرم هو من الدولة لكن هو كرم كل من عمل معه وترك لنا ذكرى جيدة”.

عفريت شيكوريل

وتحدثت مها أبو عوف عن “عفريت شيكوريل” الذي كان يظهر لعائلتها في الفيلا الخاصة بها، قائلة: “كان صاحب محلات شيكوريل وصاحب المنزل الذي عشنا فيه وقتل، ووالدتي بدأت اكتشافه ثم عزت وكنا نسمع أصواتًا، وكنت أقول لوالدي وكان لا يصدق ما يحدث”.

وتابعت: “خالي جاء لنا في أحد الأيام وكان ينام في غرفة والدي وفوجئ بصوت ونظر ووجد شخصًا شعره أبيض يمسك بفانوس واتفقنا على وجود عفريت في المنزل، ثم بدأ يظهر عادة”.

وأضافت: “في أحد الأيام كان عزت ومنى يلعبان على البيانو وأنا بجانبهما، وعزت قال لها احضري لي كتاب معين ووجدنا الحقيبة تتحرك من المكان وظهر الكتاب”.

وعن موقف الفنانة يسرا مع العفريت، أكدت: “يسرا كانت مقيمة في منزلنا في غرفتي وباب الغرفة زجاج واخبرتني أن هناك شخص يتجول، وقلت لها لا تقلقي ده عفريت”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك