تستمع الآن

بلافتة «عاش هنا»| «التنسيق الحضاري» يكرم محمود ياسين.. وعائلته تعلق

الأربعاء - ٠٣ فبراير ٢٠٢١

كرم مشروع “عاش هنا” التابع للجهاز القومي للتنسيق الحضاري، الفنان الراحل محمود ياسين، بوضع لافتة المشروع أمام منزله بمنطقة الشيخ زايد.

وتضمن اللافتة التي تم وضعها أمام منزل الفنان الراحل معلومات عن محمود ياسين، وميلاده وتاريخ وفاته.

فيما وجهت الفنانة رانيا محمود ياسين رسالة إلى الجهات المسؤولة عن المبادرة، وذلك عبر صفحتها على “انستجرام”، قائلة: “شكرًا جزيلا بنشكر كل الجهات المسؤولة، مجلس الوزراء، مركز الدعم واتخاذ القرار، والجهاز القومي للتنسيق الحضاري، ووزيرة الثقافة ووزراة الثقافة، ومحافظة الجيزة”.

وأضافت رانيا محمود ياسين: “شكرًا لكم جميعا كل تقدير والاحترام وجزيل الشكر.. الله يرحمك يا أبي الغالي وأسكنك فسيح جناته”.

فيما نشر المؤلف عمرو محمود ياسين، صورة “عاش هنا” عبر حسابه على موقع “فيسبوك”، مبديًا سعادته بهذه الخطوة، موجهًا ذات الرسالة التي وجهتها شقيقته.

وكتب عمرو محمود ياسين: “شكرًا جزيلا بنشكر كل الجهات المسؤولة، مجلس الوزراء، مركز الدعم واتخاذ القرار، والجهاز القومي للتنسيق الحضاري، وزيرة الثقافة، ووزراة الثقافة، فكر وإبداع وانتماء، ومحافظة الجيزة، شكرا لكم جميعا كل تقدير والاحترام جزيل الشكر والله يرحمك يا أبي الغالي وأسكنك فسيح جناته”.

كما أعادت والدته الفنانة شهيرة، نشر الصورة عبر حسابها على “فيسبوك”، قائلة: “أيوه هنا كان حبيبي، وشكرا كل الجهات المسئولة لهذه اللفتة الجميلة”.

يذكر أن مشروع “عاش هنا” يهدف إلى تخليد أسماء المبدعين في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والفنية والأدبية، من خلال وضع لافتة تحمل تطبيقًا إلكترونيًا يضم معلومات عن كل مبدع.

وتضع اللافتة التي تحمل الاسم والعنوان على باب منزل الشخصية ليشاهدها كل من يمر بجوار منزله.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك