تستمع الآن

أرجنتينية تنقذ والدتها قبل لحظات من دخول جثتها غرفة الحرق

الإثنين - ٠١ فبراير ٢٠٢١

أنقذت امرأة أرجنتينية والدتها قبل حرق جثتها بعد تشخيص حالتها بالوفاة بأزمة قلبية.

السيدة البالغة من العمر 54 سنة توجهت إلى مستشفى بمدينة ريزيستنسيا شمال الأرجنتين، بعد تعرض والدتها لغيبوبة، ليخبرها الطبيب أن والدتها فارقت الحياة نتيجة أزمة قلبية، ويأمر بحرق جثتها في غرفة الحرق.

وبينما كان عمال تحضير الجنازات يجهزون جثة الأم للحرق، حتى صرخت ابنتها فيهم ليتوقفوا بعدما شاهدت حركة في جسم والدتها، ليتم إعادة الكشف على الوالدة ويتبينوا أنها ما زالت على قيد الحياة، لتتلقى العناية الطبية.

وأوضحت الشرطة أن الأم تتلقى العلاج اللازم، بينما وجه المستشفى بفتح تحقيق مع الطبيب الذي حرر شهادة الوفاة وأمر بتحويل الجثة للمحرقة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك