تستمع الآن

وزير التعليم: لا نية لإلغاء الامتحانات أو إقامتها في مايو تحت أي ظرف

الإثنين - ٢٥ يناير ٢٠٢١

نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، وجود أي نية لإلغاء الامتحانات أو إقامتها في شهر مايو المقبل.

وقال شوقي عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك”، يوم الإثنين: “أعلنا منذ أيام أن الوزارة سوف تعلن كل تفاصيل الترم الثاني والامتحانات يوم 14 فبراير، وتظل الشائعات والاجتهادات مستمرة للأسف الشديد”.

وأضاف: “لا نية لإلغاء الامتحانات أو إقامتها في مايو القادم تحت أي ظرف، أرجو الاهتمام بالمذاكرة والتعلم من كل المصادر المتاحة استعدادا لامتحانات الترم الأول”.

وكان شوقي أكد في تصريحات سابقة، أن الوزارة ستعلن تفاصيل استكمال العام الدراسى والامتحانات 14 فبراير المقبل.

وأضاف، أن كل ما يكتب «قبل هذا الموعد» هو اجتهادات أو شائعات أو بلبلة لا علاقة لنا بها من قريب أو بعيد، محذرًا من الصفحات المزورة على مواقع التواصل الاجتماعى والتى تبث أخبارًا مغلوطة عن عقد امتحانات الصفين الأول والثانى الثانوى، يناير الجارى، ونفى عقد أي امتحانات عملية أو شفوية أو تحريرية أو إلكترونية خلال فترة توقف الدراسة حتى 20 فبراير المقبل، لافتًا إلى أنه سيتم إعادة تقدير الموقف الوبائى لفيروس كورونا في مصر.

ونفى «شوقى» كل ما تردد عن إلغاء الامتحانات أو استبدالها بالأبحاث أو حذف مناهج أو تخفيفها، مؤكدا استمرار عمل المنصات التعليمية في شرح الدروس.

كانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى أعلنت أنه مع قرار استكمال تدريس المناهج الدراسية بنظام التعليم عن بعد اعتباراً من السبت 2 يناير 2021، وحتى نهاية الفصل الدراسى الأول، يستطيع الطلاب في مختلف المراحل المذاكرة من الوسائل التعليمية المتعددة التي تتيحها الوزارة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك