تستمع الآن

مصطفى محرم: محمود عبدالعزيز كان بطل «لن أعيش في جلباب أبي».. وحسن حسني كان هيعمل «المعلم سردينة»

الثلاثاء - ١٢ يناير ٢٠٢١

كشف الكاتب الكبير مصطفى محرم عن كواليس كتابته لمسلسل “لن أعيش في جلباب أبي”، الذي يحقق حتى الآن مشاهدات كبيرة مع إعادة عرضه على العديد من القنوات الفضائية.

وقال محرم، خلال لقائه فى برنامج “صاحبة السعادة” للإعلامية إسعاد يونس: “رشحت يسرا في البداية، ولكن قلت عشان حلوة ودى حارة شعبية مش هتنفع، وبعد كده قلت معالى زايد، ولكن المخرجة رباب حسين قالت لا، معالى بتعمل مشاكل كتير، فقلت لهم خلاص اختاروا الشخصية براحتكوا، واختاروا عبلة كامل، ومكنتش أعرفها وقالوا لى إنها هتعجبنى”.

وأضاف:”شخصية المعلم سردينة كمان كان المفروض حسن حسنى بس اتخانق معاهم على الفلوس، وجاء عبد الرحمن أبو زهرة لم يقرأ غير أول مشهد ودخل صور علطول”.

وأشار: “في عام 1995، بدأت السينما تلفظ أنفاسها، وفى نفس الوقت اتصلت ناهد فريد شوفى بى ومعها رواية تريد تحويلها إلى مسلسل، وهى قصة لإحسان عبد القدوس اسمها (لن أعيش في جلباب أبى)، ولما قرأتها لم تشدني ومكنتش عارف أختار فيها بطل للشخصية”.

وتابع: “اتفقنا في الأول على أن بطل المسلسل سيكون محمود عبدالعزيز، وعملت ملخص، وفى الوقت ده محمود انشغل في عمل تانى حتى لم يقرأ الملخص، فاخترنا نور الشريف، ولما قرأ الملخص قال لى مش شايف دور ليا، وإن دور الواد ابنى أكبر منى، فقلت له أصبر أسبوع وبعت له أول حلقتين وتانى يوم كلمنى وقالى أيوه هو ده اللى أنا عاوزه أنا معاكم”.

مسلسل “لن أعيش فى جلباب أبى” من بطولة الفنان الراحل نور الشريف والفنانة الكبيرة عبلة كامل، ومحمد رياض، وحنان ترك، ومنال سلامة، ووفاء صادق، وناهد رشدى، وتدور أحداثه حول قصة الصعود من القاع إلى القمة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك