تستمع الآن

رانيا فريد شوقي: لم أوافق على تدوين مذكرات والدي أو تقديمها على الشاشة

الأحد - ١٧ يناير ٢٠٢١

نفت الفنانة رانيا فريد شوقي موافقتها على تقديم مذكرات والدها الراحل فريد شوقي سواء بالتدوين أو في عمل فني، مؤكدة أن مشروع تقديم حياة والدها على الشاشة هو مشروع خاص بالمنتجة ناهد فريد شوقى، وهى التى تقوم بعمل قصة حياة فريد شوقي.

وأوضحت في حوار لـ«المصري اليوم» أن والدها قال «أنا سأدون مذكراتي حتى لا يؤلّف علىَّ أحد بعد وفاتي»، ولهذا قدمها من خلال برنامج اسمه «مشوار حياتي» عُرض في رمضان قبل سنوات في حياته.

وأكدت رانيا فريد شوقي: «والدي لم يحب أن أمثل لأنه يعلم أن مهنة التمثيل تسرق العمر، ومن الممكن ألا أتمكن من تكوين أسرة، وفى النهاية والدى كأى أب يتمنى أن يرى ابنته متزوجة ولديها أبناؤها وأسرتها وهكذا، ولقد عملنا سويًّا بالفعل فى أكثر من عمل، ولم يكن ذلك فكرة والدى ولم يجبرنى أن أمثل ولم يجبر أختى أن تنتج، إنما ترك الأمر على حسب موهبة كل منا وميولها».

وأشارت إلى أن والداها كان من أشطر المنتجين، فقد أنتج ثلاثين فيلمًا، وقدم فيلم «البؤساء» وتلك قصة عالمية من إنتاجه، وصنع أفلامًا كثيرة، وترك بصمته فيها وأصبحت أفلامًا خالدة، مؤكدة أنه من أنجح الممثلين الذين أنتجوا وكان ذكيًّا جدًّا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك