تستمع الآن

حورية فرغلي تبكي على الهواء: «قالوا لي أنت شبه مايكل جاكسون.. وهجمّل في نفسي ليه»

الثلاثاء - ٠٥ يناير ٢٠٢١

دخلت الفنانة حورية فرغلي في نوبة بكاء على الهواء، بعد شعورها بالضيق مما تعرضت له خلال الفترة الماضية بسبب تغير في شكلها إثر حادث سقوطها من على الحصان الذي دهس أنفها واضطرها للدخول في عمليات تجميل فاشلة.

وأوضحت حورية، أنها لا تستطيع الشم والتذوق، مضيفة: «بتنفس من فمي وبقالي سنتين مش ببص في المراية، وأحتاج إلى عمليات أنف وأذن وحنجرة، وعمليات تجميل.. الناس بتتكلم عن عمليات تجميل، وأنا كنت ملكة جمال مصر عام 2002 هجمل في نفسي ليه».

وأضافت، أنها بعد المسلسل الأخير تعرضت لتنمر كبير، وقررت أن تأخذ جانبا وتخضع لعمليات تجميل، ولكنها فوجئت بابتعاد الناس عنها.

وأضافت: «محدش بيفكر يرفع سماعة التليفون يقولوا لي أنت كويسة، لما كنت في القمة كنت حولي، أنا كنت فاكرة إنهم بيحبوني.. كنت فاكرة إنهم بيحبوني أنا بس.. هما بيحبوا حاجات تاني.. وأنا حبست نفسي في غرفتي 10 شهور ومخرجتش منها.. وزعلانة أوي من الناس، كله اختفى وكأني مش موجودة، أنا عملت 38 عمل في 7 سنوات وأنا كنت بشتغل وأنا تعبانة».

وتابعت: «قالوا لي أنت شبه مايكل جاكسون وقميئة وأقعدى في بيتكم.. وأنا بنت في النهاية، وفقدت الثقة في نفسي كـ ست وممثلة، ومحدش قدر شغلي ولا عملي، كل أعمالي محدش كان بيقدرها، ومعرفش ليه!! أنا ضايقت مين!! وصعبان عليّ نفسي، ومش عايزة حد يشوفني كده غير لما أرجع زي الأول.. أنا عندي 44 سنة والواحد بيكبر مش بيصغر».

وأردفت: «روحت لدكتور في مصر قالي لازم تروحي لدكتور في أمريكا بس عشان كورونا لا يوجد رحلات، وبسبب كورونا أمي وأخويا بعيد عني.. وبقالي 10 شهور مش بخرج من البيت، وكنت متخيلة الناس اللي حواليا يسألوا عليا لكن أنا اتصدمت، وكنت متخيلة إنهم بيحبوني، خاصة اللي وقفت جنبهم وساعدتهم وقدمت لهم الكثير، محدش هنأني برأس السنة غير أخويا، وحتى لو خرجت وواضعة الكمامة الناس تعرفني برضه».

وأكدت: «في مسلسل حكايات بنات هي دي حورية الحقيقة أنا ممثلتش بـ نكلة.. وأنا في انتظار السفر للولايات المتحدة لإجراء عملية والدكتور قال لي: (هرجعك أحسن من الأول).. ولكن الاهتمام والحب محدش بيشتريه.. وهذه العملية آخر عملية ممكنة ليا».

وتعاطف الجمهور مع الفنانة حورية فرغلي بعد تصريحاتها الأخيرة التي أعربت فيها عن حزنها الشديد، مما بدر من بعض أصدقائها المقربين الذين ابتعدوا عنها الفترة الماضية، بسبب تعرضها لبعض المشاكل بعد العملية الجراحية الأخيرة التى أجرتها فى «الأنف»، علماً بأنها وقفت بجانبهم وساعدتهم.

يذكر أن الفنانة حورية فرغلى اسمها الحقيقى هو “عذابة محمد بن على” والشهرة فى الإمارات عذابة الطاير، من مواليد دولة الإمارات عام 1977، تحمل الجنسية الإماراتية بالإضافة إلى الجنسية المصرية.

درست إدارة أعمال فى إنجلترا، عشقت الفروسية منذ طفولتها ومارستها بشكل احترافى كما شاركت فى العديد من بطولات الفروسية العربية والعالمية وفازت بلقب بطولة مكتوم لقفز الحواجز عام 2001 حيث كانت تمثل دولة الإمارات، فاجأت العالم عام 2002 بمشاركتها فى مسابقة جمال مصر تحت اسم حورية فرغلى وحصلت على اللقب.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك