تستمع الآن

«الصحة العالمية»: تلقي لقاح كورونا لا يمنع من ارتداء الكمامة

الأربعاء - ٢٧ يناير ٢٠٢١

قال الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بشرق المتوسط، إن ارتداء الكمامة حتى بعد تلقي لقاح فيروس كورونا، أمر ضروري، حيث إن اللقاح ليس فعلا بنسبة 100%، ولذلك لابد من اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية.

وأكد في مؤتمر صحفي للمكتب الإقليمي لشرق المتوسط، اليوم الأربعاء، أن مناعة المجتمع تأتي مع تلقي الجميع لقاح كورونا، ولكن حتى يحدث ذلك لابد من الالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية.

ولفت إلى ضرورة تلقي الأطقم الطبية للقاح وعدم رفضهم الحصول عليها، لأنه واجب أخلاقي، حيث يتعاملون بشكل يومي مع مرضى كورونا.

وأعطت وزيرة الصحة إشارة بدء تطعيمات لقاح كورونا للطواقم الطبية، يوم الأحد الماضي، والبدء بتطعيم أول طبيب بمستشفى عزل أبو خليفة بالإسماعيلية، على أن تبدأ التطعيمات في 40 مستشفى عزل بالجمهورية تابعين لوزارتي الصحة والتعليم العالي.

وحصل على التطعيم، الطبيب عبد المنعم سليم وهو أول من يحصل على لقاح كورونا الصينى في مستشفى عزل ابو خليفة بالإسماعيلية بعد توقيعه على الموافقة وإقراره بالرغبة في التطعيم.

وأشارت وزارة الصحة إلى أن التطعيمات آمنة وخضعت لجميع التحاليل التى أثبتت فاعليتها، مشيرة إلى أن الدراسة أثبتت فعالية اللقاح بنسبة 86%، وشددت على أن نجاحه في توليد أجسام مضادة وصل إلى 99%، كما وصلت قدرة منعه لحدوث إصابات متوسطة أو عنيفة إلى 100%.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك