تستمع الآن

مدحت العدل عن تسريب حديثه مع عمرو الجنايني: «كل ما قلته حقيقي ولن أتراجع عنه.. والتحكيم في مصر منظومة غير عادلة»

الأحد - ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٠

علق الكاتب والسيناريست دكتور مدحت العدل، على التسريب الصوتي الذي تم نشره قبل عدة أيام بينه وبين عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية لكرة القدم، والذي تضمن هجوما وسبابا من العدل على منظومة اتحاد الكرة والتحكيم في الدوري المصري، إثر خسارة الزمالك في قبل نهائي كأس مصر أمام طلائع الجيش، وفوز الأهلي على الاتحاد السكندري.

وقال العدل في حوار تليفزيوني، مساء السبت: “عمرو الجنايني صديق وزملكاوي من بتوع الدرجة الثالثة ومعتاد أتحدث معه دائما، ولما أصبح مسؤولا دائما أكلمه على الأخطاء التي تحدث، وهو شخصيا معترض على منظومة الحكيم وعلى الأقل مش قادر عليها، وحصلت أخطاء تحكيمية في مباراتي الأهلي ضد الاتحاد السكندري، والزمالك وطلائع الجيش، وحصلت أخطاء فادحة بحيث إن الحكمين تم إيقافهما، ونتيجة لهذه الأخطاء اللي لعبوا طرفين النهائي ممكن ميكونش هما اللي بيلعبوا”.

وأضاف: “ببعت لعمرو بقوله يا عمرو أنت بتتفرج على اللي بيحصل، وقلت له لو مش قادر على المنظومة خلاص استقيل، والمكالمة بيني وبينه كانت خاصة وفي إطار الصداقة وكيف خرجت للسوشيال ميديا لا أعرف، وهي خناقات الكرة ولا أكلم صاحبي وأنا مرتدي بدلة سموكينج وممكن أكون قلت لفظ متجاوز ولكن هي رسالة خاصة وعادي تطلع بين الأصدقاء، وكلمته وهو مستاء في كيفية خروجها للميديا، وأنا مصر وكل ما قلته حقيقي ولا أتراجع عنه، وقلت ما أراه وشايفه وحاسه”.

وعن اتهامه بالتعصب، أشار العدل: “التعصب الرياضي لا يأتي إلا في غياب العدالة ووجود الظلم، لأن اللعب العادل لا يوجد فيه ظلم، والتحكيم في مصر منظومة غير عادلة ودائمًا بها انحياز واضح ومليون مرة وكيل بمكيالين، وهذا يجعل الناس متعصبة، لو بتفرق على فرقتي وأنا عارف إن الحكم عادل في النهاية لو هزمت ستكون رياضة، مصر تتقدم في كل شيء وليست هي مصر من 5 سنوات إلا منظومة الكرة، هي نفس الوجوه بنفس انحيازاتهم وطريقتهم، مصر على أعتاب عصر جديد ويجب أن تتواكب الرياضة بكل أسسها ومنظميها يجب أن تتغير، الإعلام المنحاز والتحكيم المنحاز يخلقان التعصب، واعملوا مثل السعودية جلبت رئيس لجنة حكام من دولة ثانية، وأطالب بجلب رئيس لجنة من إنجلترا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك