تستمع الآن

فاقدة للسمع.. فتاة تصدر ألبومها الغنائي الثاني| صور

الأحد - ٢٠ ديسمبر ٢٠٢٠

أصدرت فتاة أمريكية تعاني من “الصَمم”، ألبومها الغنائي الثاني، متحدية مرضها الذي تعاني منه منذ عمر الثامنة.

وأصرت الفتاة التي تدعى “زوي نات” بولاية تينيسي “Tennessee” على تحقيق حلم حياتها بالغناء، وأصدرت ثاني ألبوم غنائي لها، بعد معاناتها من “الصَمم التدريجي” منذ سن الثامنة.

وأشارت الفتاة إلى أنها أصيب بالصمم الكامل في الأذن اليمنى في سن الثامنة، حيث كانت تمر بنوبات من فقدان السمع كانت تستمر لمدة شهر قبل أن تفقده كليًا في عمر الـ27.

واستطاعت أن تتغلب على ضعف السمع لتحقيق حلمها والعمل في مجال الموسيقى والغناء، حيث انتهت من ألبومها الجديد على الرغم من فقدان السمع بالكامل في منتصف العمل على تسجيل الألبوم.

وعقب الإصابة ركبت “زوي” جهاز سمعي مزروع جراحيًا، سمح لها بسماع بعض الأصوات مرة أخرى، لكن كان عليها إعادة تعلم كيفية السمع من جديد.

وقالت: “بعد أن أجريت الجراحة، كان علي إعادة تعلم كيفية الاستماع مرة أخرى، فأنا فاقدة للسمع بالكامل الآن، ولكن القوقعة التي تم تركيبها ساعدتني على سماع الأصوات”.

كانت زوي قد أصدرت ألبومها الأول بعمر 23 عامًا، في 2016 قبل أن تنهي دراستها، وعندما تخرجت بدأت العمل في ألبومها الثاني.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك