تستمع الآن

دراسة أمريكية: إمكانية تخفيض مدة الحجر الصحي لمخالطي كورونا

الخميس - ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٠

كشفت دراسة علمية حديثة أجراها المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، عن تقليص فترة الحجر الصحي الخاص للأشخاص المخالطين لحالات مصابة بوباء كورونا.

وأشارت الدراسة إلى أن التوصيات الجديدة قلصت فترة العزل من 7 إلى 10 أيام فقط بدلا من أسبوعين لمن خالط مصابين بالفيروس، طالما كانت نتائج الفحوصات سلبية.

ويمكن للأفراد المخالطين إنهاء الحجر الصحي بعد مرور 7 أيام فقط في حال تلقوا نتيجة فحص كورونا سلبية، أو بعد مرور 10 أيام دون إجراء الفحص، وفقا لـ”سي إن إن”.

وأوضحت الدراسة أن العلماء درسوا فترة حضانة الفيروس، مشيرا إلى أنه وجد أن فترة حضانة المرض يعتقد أنها تمتد إلى 14 يومًا، فيما أصبح معظم الأفراد معديين وظهرت عليهم الأعراض بين 4 و5 أيام بعد المخالطة.

وظهر هذا الإعلان في وقت تعاني الولايات المتحدة من الوباء، بعد أن ضرب الفيروس جميع الولايات بقوة، حتى أصبحت الدولة الأكثر تضررًا من المرض.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك