تستمع الآن

بـ«تشريفة ملكية» ومشاركة فنانين.. التفاصيل الكاملة لموكب نقل 22 مومياء من التحرير لمتحف الحضارة

الأحد - ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٠

تستعد وزارة السياحة والآثار والمتحف المصري بالتحرير لحدث أثري ضخم، يتم الإعداد له بمستوى عالمي، حيث من المقرر نقل مومياوات ملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة المصرية بمنطقة الفسطاط.

وقال الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والأثار، إنه يتابع كل تفاصيل التحضير لموكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة، مشيرًا إلى تحديد موعد الموكب قريبًا والإعلان عنه.

مشاركة فنانين

وأشار خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية» الذي يقدمه الإعلامي عمر أديب المذاع عبر فضائية «mbc مصر»، إلى مشاركة عدد من الفنانين في فعاليات نقل المومياوات بكلمات باللغة العربية، عن عظمة الحضارة الفرعونية، كرسالة حضارية وسياحية، رافضًا الإفصاح عن أسمائهم في الوقت الحالي.

بروفات مسائية

وشهدت الأيام الماضية انتشار صور وفيديوهات لبروفات تتم في ساعات متأخرة من الليل للموكب المرتقب حدوثه، حيث أوضحت مصادر لـ«اليوم السابع» أن البروفات تتم بشكل مستمر منذ أكثر من أسبوعين، لوضع اللمسات النهائية للحدث الكبير وهو نقل 22 مومياء ملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية، حيث يتم فى الوقت الحالي إجراء اختبارات على الإضاءة والديكورات والتجهيزات اللازمة، والتى تتم فى الفترة المسائية، بعد خروج الناس من المتحف.

22 مومياء

وأشارت المصادر إلى أنه سيتم نقل 22 مومياء، و17 تابوت ملكيًا ترجع إلى عصر الأسر 17، 18، 19، 20، ومنها 18 مومياء لملوك، و4 مومياوات لملكات من بينهم مومياوات الملك رمسيس الثانى، والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك سيتى الأول، والملكة حتشبوت، والملكة ميريت آمون زوجة الملك آمنحتب الأول، والملكة أحمس-نفرتارى زوجة الملك أحمس.

تشريفة ملكية

وقال الدكتور أحمد غنيم، الرئيس التفيذي لهيئة المتحف القومي للحضارة المصرية، في تصريحات لبرنامج “المساء مع قصواء” على فضائية “TEN”، أن الموكب سيجوب شوارع مصر قبل الوصول إلى المتحف القومي للحضارة المصرية ليكون في استقباله الرئيس عبد الفتاح السيسي، واصفًا الموكب بأنه الأول من نوعه وسيكون بمثابة «تشريفة ملكية».

وأكد أن متحف الحضارة المصرية، لن يكون متحف فقط، ولكنه سيكون منارة ثقافية في قلب المتحف سيكون هناك بعض المسارح أو السينمات بتقنية الـ في قلب المتحف سيكون هناك بعض المسارح أو السينمات بتقنية الـ 3D، والبازارات وفصول التربية المتحفية، بالإضافة إلى إطلاله على بحيرة عين الصيرة، وما يصاحبها من صناعة ترفيهية متمثلة في كافيهات ومطاعم سواء للزائر المصري أو الأجنبي.

ومن المقرر أن يخرج الموكب بـ22 سيارة معدة على الطراز الفرعوني، مع عجلات حربية بأحصنة تحاكي مثيلاتها من العصور القديمة، يصاحبها فرقة موسيقية تقود الموكب بموسيقى مختارة.

ويبعد المتحف القومي للحضارة بمنطقة الفسطاط نحو 8 كيلومترات عن المتحف المصري بالتحرير، والتي سيقطعها الموكب مرورًا بميدان التحرير ثم كورنيش النيل وصولًا إلى مصر القديمة.

تطوير مسار الموكب

وشهد ميدان التحرير عمليات تطوير خلال الفترة الماضية ضمن مشروع تطوير القاهرة الخديوية، حيث تم الكشف مؤخرًا عن الكباش الأربعة التي نُقلت من معابد الكرنك إليه، إلى جانب المسلة التي تتوسط الميدان، وتركيب نظم إضاءة داخل الميدان والمباني المحيطة به، والانتهاء من أعمال التشجير والتنسيق الحضاري.

كما تم خلال الفترة الماضية رفع كفاءة كورنيش النيل في مسار الموكب، وطلاء المباني المطلة عليه ورفع الإشغالات الموجودة به.

كما تم البدء برفع كفاءة منطقة بحيرة عين الصيرة والمطل عليها متحف الحضارة بمصر القديمة، حيث تشمل خطة التطوير تنفيذ ممشى سياحي حول البحيرة بطول ٢٥٠٠ متر طولي، ومنطقة مطاعم، وجزيرة استوائية وسط البحيرة، ومسرح مكشوف، ومناطق خضراء، وبرجولات خشبية، و5 مجموعات نوافير عائمة داخل البحيرة، ومحطة معالجة لمياه البحيرة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك