تستمع الآن

باحثة مصرية تعثر على قطعة أثار فرعونية صدفةً في أرشيف جامعي بأسكتلندا

الخميس - ١٧ ديسمبر ٢٠٢٠

عثرت باحثة مصرية بجامعة أبردين في أسكتلندا على قطعة آثار فرعونية تعود لنحو 5 آلاف سنة، عن طريق الصدفة، مخبأة بين المواد الأرشيفية والأكاديمية.

واكتشفت عبير العداني قطعة من الخشب داخل صندوق سيجار مُزين بعلم مصر أثناء إطلاعها على أرشيف جامعة أبردين.

القطعة المعثور عليها من خشب الأرز طولها حوالى 12.7 سم، هى واحدة من ثلاث قطع تم اكتشافها داخل غرفة الملكة فى الهرم الأكبر فى الجيزة عام 1872، ومعها كرة وخطاف من البرونز، بينما توجد القطعتان الأخرتان لدى المتحف البريطاني فى لندن.

وتم العثور على قطعة الخشب بواسطة المهندس واسنمان ديكسون، الذى أعطاها للدكتور جيمس جرانب، خريج الجامعة الذى سافر إلى مصر لعلاج الكوليرا فى منتصف ستينيات القرن التاسع عشر.

وأظهرت السجلات أن القطعة ربما تكون قد استُخدمت في عملية بناء الهرم، وتم التبرع بها للجامعة، ومع ذلك، لم يتم تصنيف العنصر مُطلقًا داخل الأرشيف، لتظل مفقودة لأكثر من 70 عامًا، حتى اكتشافها صدفةً.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك