تستمع الآن

يوافق 19 نوفمبر سنويًا.. تعرف على قصة اليوم العالمي للرجل

الخميس - ١٩ نوفمبر ٢٠٢٠

يحتفل العالم في 19 نوفمبر من كل عام، باليوم العالمي للرجل، لتسليط الضوء على قيمة ما يضيفه الرجال للعالم ومجتمعاتهم وأسرهم، وكذلك لخلق الوعي حول صحة الرجال وتعزيز المساواة بين الجنسين.

ووفقًا للموقع الرسمي لليوم العالمي للرجال، فقد بدأ الطلب على يوم للاحتفال بالرجال منذ ستينيات القرن الماضي وتأسس الاحتفال رسميا في عام 1999 من قبل الدكتور جيروم تيلوكسينج، ويأتي الاحتفال باليوم العالمي للرجال للعام الجاري 2020 تحت عنوان «صحة أفضل للرجال والصِبية».

وكان أول من احتفل بيوم الرجل العالمي هو رجل يدعى توماس أوستر، واختار 7 فبراير عام 1992 لهذا الاحتفال، وإلى جانب محاولة أوستر، كانت هناك محاولات عديدة للاحتفال بإسهامات الرجال في مختلف المجالات، إلا أن الاستجابة لدعاوى الاحتفال بهذا اليوم كانت محدودة، حتى عام 1999 عندما جاء أول احتفال على مستوى واسع على يد الدكتور جيروم تيلوكسينج الذي أعاد ترتيب الاحتفال باليوم في جمهورية ترينيداد وتوباجو، كما غيّر تاريخ الاحتفال ليصبح في 19 نوفمبر، تاريخ ميلاد والده.

وتشمل الاحتفالات باليوم العالمي للرجل الترويج لنماذج إيجابية من الذكور من غير المشاهير، كذلك خلق الوعي حول الصحة العقلية للرجل وأهميتها لجميع جوانب الحياة بما في ذلك الاجتماعية والعاطفية والجسدية والروحية، وتسليط الضوء على التمييز ضد الرجال.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك