تستمع الآن

محمد محيي يكشف سبب تأخر ألبومه منذ 2011 ولماذا يعيش خارج القاهرة أغلب الوقت

الثلاثاء - ١٧ نوفمبر ٢٠٢٠

كشف الفنان محمد محيي تفاصيل ألبومه الجديد «محيي بتاع زمان» الذي يحضر له منذ نحو 10 سنوات.

وقال محمد محيي في لقائه مع إسعاد يونس في برنامج «صاحبة السعادة» على DMC، إنه منذ قبل ثورة 2011 يحضر للألبوم الجديد له، حيث حضّر خلال تلك السنوات نحو 36 تراك موسيقي، اختار من بينهم 18 فقط هم الأقرب لقلبه ليكونوا هم أغاني ألبومه الجديد.

وأوضح «محيي» أنه يستشير دائرته المحيطة به في الأغنيات ولا يستقر على أغنية إلا بعد أن تحظى بإجماع تام، مشيرًا إلى أنه اختار اسم «بتاع زمان» للألبوم لأنه يحمل من روح أغنياته الأنجح خلال مشواره الذي بدأ من التسعينيات وحتى الآن، وهو ما ينتظره منه جمهوره.

وعن سبب تأخر تحضير الألبوم قال: «أنا كنت شغال في الألبوم الجديد بتاعى من زمن طويل جدا يكاد يكون من 2011، لأنى غيرته كذا مرة وكنت عامل فكرة إنى هفاجئ الناس بأغاني الحزن وكدة، فقولت أعمل فكرة منورة وجت ثورة يناير والمود كله اتغير، وكان لازم أغير فكرتى وفضلت شغال على الفكرة الجديدة لفترة من الوقت لغاية لما جت ثورة 30 يونيو».

وقال الفنان محمد محيي إنه نادرًا ما يتواجد في القاهرة حيث يحب العيش في مدن جنوب سيناء والبحر الأحمر، موضحًا: «أنا مجنون بجنوب سينا عمومًا، شرم ودهب، بحب الغطس جدًا والصيد والبحر عمومًا مع إني قاهري شبراوي، وبحب النيل أوي أوي، ومن الحاجات اللي بتفرق معايا نفسيًا لحد دلوقت».

وكشف «محيي» عن أبرز الأسماء التي يتعاون معها في ألومه الجديد، فمن الشعراء: عنتر هلال، أيمن بهجت قمر، أمير طعيمة، نور الدين حمدي، أشرف صلاح، أشرف منير، ومن الملحنين: وليد سعد، حمادة النادي، مصطفى عوض، إيهاب عبد الواحد، مدين.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك