تستمع الآن

«محاولة مخجلة للتشهير».. أحمد مالك يكشف حقيقة فيديو متداول يتهمه بالسرقة

الثلاثاء - ٠٣ نوفمبر ٢٠٢٠

نشر الفنان الشاب أحمد مالك، ردا عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك” على فيديو متداول عبر بعض الصفحات من خلال كاميرا مراقبة بإحدى محطات البنزين مصحوبا باتهامه بسرقة إحدى المنتجات، حيث نفى الأمر وشدد على امتلاكه فاتورة الشراء، وأنه سيتخذ الإجراءات القانونية تجاه مروجى مقطع الفيديو.

وكتب مالك، عبر حسابه على فيسبوك، قائلا: “في فيديو غريب نزل ليا وأنا بشترى منتج من إحدى البنزينات في القاهرة، وبعدما دفعت المنتج تم انتشاره على الإنترنت كأنها سرقة لهذا المنتج”.

وأضاف: “محاولة مخجلة للتشهير بيا، وأنا معايا فاتورة الدفع، وسأرد بالقانون على هذا التصرف الغريب المخجل، وتم تصويرى دون إذنى وتركيب صوتا على الفيديو ليحول فعل طبيعي إلى فعل مشبوه أنا في غاية الحزن وعدم الإدراك، ليه في محاولة من أحد الأشخاص أنه يأذى شخص بهذا الفعل القاسي الغريب وأرجو من الجميع أن لا يصدقوا أي شيء يشوفوه”.

واختتم مالك حديثه، موضحا: “هقدم بلاغ تشهير على هذه الموقعة الغريبة والمهينة وإلى أى شخص له تواجد إعلامي أتمنى نكون واخدين بالنا لأن تحويل أي موقف ضدك بيكون سهل جدا، وأتمنى أكون عند ثقتكم وأتمنى أن لا يغير هذا التشهير الكاذب رؤيتكم ليا سأظل أعطي مهنتي كل ما لدي، وأحاول أن لا أستسلم لهجوم ظالم شكرا وأتمنى مكنش طولت عليكم”.

وانتشر الفيديو تحت عناوين مختلفة لمحاولة أحمد مالك لسرقة أحد المنتجات، فظهر وهو يقف أمام الكاشير.

يذكر أن أحمد مالك شارك مؤخرا في فيلم The Furnace “حارس الذهب”، وتم عرضه في مهرجان فينيسيا والجونة.

وتبدأ أحداث الفيلم مع نهاية القرن الـ 19 في أستراليا الغربية، حين يسعى راعي جمال أفغاني للتخلص من أزمة وجودية قاسية والعودة إلى وطنه، تضطره الظروف لعقد شراكة مع حطّاب هرب وبحوزته سبائك ذهبية، تزن 400 أوقية ومختومة بتاج الملكة. فيتحتم على الثنائي المتنافر تضليل رقيب شرطة متعصب وجنوده في سباق الوصول إلى فرن سري لصهر الذهب، حيث المكان الوحيد الذي يتيح إزالة ختم تاج الملكة، ويشارك في بطولة الفيلم أحمد مالك والنجمان الأستراليان ديفيد وينهام وجاي رايان.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك