تستمع الآن

«ذيل حوت» ينقذ قطار مترو من كارثة في هولندا

الثلاثاء - ٠٣ نوفمبر ٢٠٢٠

نجا قطار مترو هولندي بدون ركاب من كارثة بعدما اخترق حاجز توقُّف ليستقر عند مجسم عملاق لذيل حوت، قبل 10 أمتار فقط من المياه الموجودة بالأسفل، لينجو السائق من مصير محتوم.

وبقي جزء كبير من العربة الأمامية معلقا في الهواء مدعوما فقط بذيل مجسم الحوت الضخم، ولم يصب سائق القطار الذي لم يكن ينقل الركاب، بأذى في الحادث الذي وقع منتصف الليل قرب مدينة روتردام الهولندية الساحلية.

وفي مصادفة لافتة، يحمل المجسم الفني الذي حمى القطار من الهلاك عنوان «أنقذه ذيل الحوت»، وقالت كارلي غورتر من هيئة السلامة الإقليمية في منطقة رينموند لوكالة «فرانس برس»:  «هذا سيناريو غريب. خرج المترو عن السكة وسقط عند مجسم يسمى سايفد باي ذي وايلز تايل (أنقذه ذيل الحوت). وقد حصل ذلك حرفيا. فبفضل ذيل الحوت، جرى إنقاذ السائق بالفعل، إنه أمر لا يصدق».

وأفادت الهيئة أن السائق خضع للاستجواب في وقت لاحق. وما زال التحقيق جاريا لتحديد سبب الحادثة.

وقد خرج السكان المذهولون بأعداد كبيرة لرؤية المشهد الغريب، ما دفع بالسلطات المحلية إلى دعوتهم للابتعاد والتزام تدابير التباعد للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ويعمل حاليا في الموقع فريق من خدمات الطوارئ والخبراء، بما يشمل المهندس المعماري الذي أنجز المجسم، بهدف إيجاد طريقة لسحب القطار بأمان.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك