تستمع الآن

بعد نفي هيفاء وهبي التصالح.. قرار من المحكمة تجاه مدير أعمال الفنانة اللبنانية

الثلاثاء - ١٠ نوفمبر ٢٠٢٠

مازالت محاكمة محمد وزيري مدير أعمال الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي بتهمة النصب، مستمرة حتى الآن، حيث قررت محكمة جنح الشيخ زايد تأجيل جلسة محاكمته لجلسة 14 ديسمبر المقبل.

كانت قوات الأمن قد ألقت القبض على محمد وزيري بتهمة النصب، بعد شكاوى قدمتها هيفاء وهبي من خلال محاميها المستشار ياسر قنطوش، واتهمته بسرقة أموالها والنصب.

وحررت هيفاء وهبي محضرًا عن طريق محاميها تضمن رقم 17766 لسنة 2020 جنح قسم أول مدينة نصر ضد محمد حمزة عبدالرحمن والشهير بـ”محمد وزيري”، ووجهت له اتهامًا بالحصول على 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها مقابل توكيل عام، يتيح له التعامل في المبالغ المستحقة لها لدى المنتجين وبعض منظمي الحفلات.

فيما ترددت أنباء عبر بعض المواقع الصحفية ومواقع التواصل الاجتماعي عن توصل وزيري لصلح مع الفنانة اللبنانية قبل أن تكشف هيفاء وهبي الحقيقة، مشددة على أن ما تردد بشأن هذا الأمر لا أساس له من الصحة.

وكتبت هيفاء، عبر حسابها على تويتر: “أولاً هو ما زال مسجون منذ 4 شهور على ذمة التحقيقات، ثانيًا منذ ساعات وحتى هذه اللحظة التي أكتب فيها التويتة هناك جلسة محكمة تعقد حالا ويترافع فيها ضده الأساتذة المحامين المستشار ياسر قنطوش والدكتورة رانيا المناوي، ثالثًا والأهم هيدا الخبر من سابع المستحيلات إنه يحصل، رابعًا أنا في لبنان”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك