تستمع الآن

السودان يرشح فيلم «ستموت في العشرين» لتمثيله في مسابقة الأوسكار

الثلاثاء - ١٧ نوفمبر ٢٠٢٠

اختارت دولة السودان، فيلمها «ستموت في العشرين» للمخرج أمجد أبوالعلاء، لتمثيلها في منافسات الأوسكار فئة أفضل فيلم أجنبي بعد النجاح الدولي الذي حققه الفيلم مؤخرًا.

“ستموت في العشرين” أول فيلم روائي طويل ينتج في السودان منذ سنوات طويلة ربما تزيد عن 20 عامًا.

يدور فيلم “ستموت في العشرين” حول أسرة سودانية ترزق بمولود ويذهب الأبوان إلى أحد الشيوخ لمباركة الطفل، فيخبرهم الشيخ أن هذا الطفل سيموت بعد بلوغه سن العشرين، وهكذا يعيش الطفل حياته كلها تحت سطوة هذه النبوءة، ونتابع حياته منذ هذه اللحظة وحتى بلوغه العشرين.

فيلم “ستموت في العشرين”، مأخوذ عن مجموعة قصصية “النوم عند قدمي الجبل”، للكاتب ‏السوداني حمور زيادة، الفائز بجائزة نجيب محفوظ الأدبية، وهو أول ‏فيلم روائي طويل للمخرج أبو العلا، الذي شاركه في كتابة العمل مع الكاتب الإماراتي يوسف إبراهيم، ويشارك في بطولته إسلام مبارك، ومصطفى شحاتة، ومازن أحمد، وبثينة خالد، وطلال عفيفي، ومحمود السراج ‏وبونا خالد‎.

بدأ الفيلم في لفت الأنظار عند فوزه بجائزة أسد المستقبل في الدورة الأخيرة لمهرجان فينسيا السينمائي، قبل أن يحصد جائزة نجمة الجونة الذهبية بالدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي، مرورا بالجائزة الكبرى في مهرجان قرطاج، وعدد آخر من الجوائز منها “الإنتاج الأوروبي المشترك” بالدورة السابعة والعشرين لمهرجان هامبورج السينمائي بألمانيا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك