تستمع الآن

«الحكومة» تحسم جدل غلق المدارس والجامعات بسبب موجة كورونا الثانية

الأربعاء - ٠٤ نوفمبر ٢٠٢٠

حسم المركز الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء المصري، الجدل حول ما تردد بشأن إغلاق المدارس والجامعات في جميع محافظات الجمهورية بدءًا من منتصف نوفمبر تحسبًا للموجة الثانية من فيروس كورونا.

وأصدر مجلس الوزراء بيانًا منذ قليل، أشار فيه إلى أن بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي قد تداولت أنباء حول إغلاق المدارس والجامعات بسبب الموجة الثانية من فيروس كورونا، قبل التأكد من عدم صحة هذه المعلومات.

وأشار المجلس إلى أنه تواصل مع وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفني والتعليم العالي والبحث العلمي، حيث تم نفي تلك الأنباء، وأكدت الوزارتان أنه لم يتم إصدار أي قرارات بهذا الشأن.

وأكدت الوزارتان أن الدراسة منتظمة ومستمرة في المدارس والجامعات بشكل طبيعي، وأن هناك لجان متابعة يومية بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان والمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية للوقوف على الوضع الصحي للطلاب بالمدارس والجامعات على مستوى الجمهورية.

وأوضحت الوزارتان أن هناك استمرار في تطبيق الإجراءات الاحترازية من خلال الالتزام بالتعقيم وارتداء الكمامات، مع مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي بين الطلاب، في إطار حرص الدولة على الحفاظ على صحة وسلامة الطلاب وأفراد المنظومة التعليمية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك