تستمع الآن

محمد هنيدي: اللي عاوز يشجع الزمالك هينبسط.. ويوسف شاهين قال لي «ماتبقاش بياع لبن»

الثلاثاء - ٠٦ أكتوبر ٢٠٢٠

كشف الفنان الكبير محمد هنيدي على أن المخرج الراحل يوسف شاهين هو أول من تنبأ له بأنه سيكون له مسيرة متميزة في عالم الفن، مشددا على أن حلمه الأول كان أن يصبح لاعبا لكرة القدم في نادي الزمالك.

وقال هنيدي: “دراستي للمحاماة فرضت عليّ وكان التنسيق ومعها بدأ حلم التمثيل، وقبل ذلك كنت في مدرسة الكرة بنادي الزمالك وكنت رياضيا ولم أكن حريفا أوي، ووالدي تخيل أني ممكن أكون قاضي ولكن بعد سنتين سقطت لأني طوال الوقت كنت في المسرح، وفهمت أن ربنا يوجهني لطريق آخر، ويوسف شاهين تنبأ لي بأن أصبح ممثل جيد، وعملت معه في مشهدين في إسكندرية كمان وكمان، وحتى بعد التصوير قال لي تعالى اتعشى معنا وكان معه نجوم العمل، وجلست أمامه على المائدة وإحنا بناكل سألته؟ يا أستاذ أكمل ولا؟، وقال لي ستكون شاطر ولكن ماتبقاش بياع لبن أي اشتغل بشكل صحيح ولا تتواجد في كل الاستوديوهات ما ترطرطرش فى الأعمال من أجل الظهور فقط، وحصلت على 400 جنيه أجر وقتها، ولكن أقل أجر حصلت عليه كان 50 جنيها في فيلم اسمه (الحاوي)”.

وأضاف: “أغرب دور كان مع أحمد زكي في فيلم (البطل) وكان تراجيديا وتحديت نفسي، ثم قررت الانشغال بالكوميديا”.

النمس والإنس

وعن فيلمه الجديد، شدد: “انتهيت من (النمس والإنس) مع المخرج شريف عرفة منذ أخر تعاون بيننا في (فول الصين العظيم) من 16 سنة، وإن شاء الله سيعجب الناس والمفروض سيتواجد في موسم إجازة منتصف العام، وفيه جرافيك رائع والمجموعة كلها طالعة رائعة، ومعي بيومي فؤاد وعمرو عبدالجليل ومنة شلبي، وأنا بحب السينما أكثر من التليفزيون، بسبب عنصر الوقت في التنفيذ”.

وأردف: “وأنا صغير كنت بلعب كرة قدم وكنت فاكر إنى هاكون لاعب كرة جامد وروحت مدرسة في الزمالك وكنت بلعب خط وسط”.

وتابع هنيدى: “أنا زملكاوى من زمان من قبل ما أتجوز ولكن زوجتى أهلاوية، وأنا بالنسبة ليّ اللى عاوز يشجع الزمالك هينبسط، وأنا بحترم اللى يشجع الأهلى، ولكن بجد أنا بحب الكرة جدًا، وبحب نادى الزمالك ولكن مش متعصب واللى بيلعب صح بسقف له”.

السوشيال ميديا

وعن دخوله عالم السوشيال ميديا وتفاعله بشكل قوي مع الجمهور، أوضح هنيدي: “أول ما حصلت النقلة بتاعة السوشيال ميديا، كان لازم أعيش النقلة دى لأن من زمان كان نفسى يكون في تواصل بينى وبين الناس، وده حصل فعلا معايا وبقيت أقولهم حاجات وأحيانا نهزر ونحاول نرسم أي بسمة على وجوه الناس، ومعظم أصحابى بيتفاعلوا معايا زى السقا وأحمد فهمى وكمان محمد صلاح”.

وكشف هنيدي على أنه ليس لديه فوبيا من الحيوانات ولكن لديه فوبيا بسيطة من الأماكن المرتفعة، كما كشف أنه لو لم يكن ممثلا كان يحب أن يكون ضابط شرطة ولكن عنصر الطول وقف في الموضوع.

وعن أكثر شخص يضحكه قال، في الزمن الجميل الفنان الراحل نجيب الريحانى من خلال الـ5 أفلام بتوعه، وفى كمان عظماء كتير مش عاوز أنسى حد، ولكن منهم فؤاد المهندس وعبد المنعم مدبولى وأمين الهنيدى، مرورا بالأستاذ عادل إمام وسعيد صالح وسيد زيان ومحمد نجم، إحنا عندنا كتير أوى أوى”.

وأضاف، أنا بنصح كل مؤلف شاب عاوز يكتب فيلم كوميدى لازم يشوف الخمس أفلام بتوع الفنان الراحل نجيب الريحانى، وأنا علطول بتفرج عليه في البيت وبتفرج على أفلام أبيض وأسود كتير ومزهق العيال في البيت.

أفلام ديزني

وتطرق هنيدي للحديث عن قيام بعمل دوبلاج للعديد من أفلام ديزني الشهيرة، قائلا: “من صغرى وأنا بحب الإذاعة والراديو، وجربت أشتغل فلقيت الموضوع ظريف وأنها حاجة جميلة أنك توصل إحساسك بصوتك من غير ما حد يشوفك، وده عملته من خلال دوبلاج أفلام الكرتون، وده حصل من خلال لايون كينج وتيمون وبومبا”.

وأضاف: “لما نجحت دبلجة تيمون وبومبا، فأتعرض عليا من ديزنى إننا نعمل 80 حلقة وقلتلهم أنا هاعمله في 10 أيام فلم يصدقوا، وكان السبب في كده إنى كان نفسى أجيب عربة بتكييف عشان كان معايا عربية صغيرة ومفيهاش تكييف وكل ده عشان آخد الـ 10 آلاف جنيه بسرعة، وفعلاً خلصت المسلسل في 10 أيام وجالى واحد خواجة من ديزنى وقدم لى شهادة تقدير”.

وتابع: “بعد ما عيشت 10 أيام في الحالة الكرتونية دى، ابتديت أتجنن وجالى حاجات كتير زى “شركة المرعبين”، وعملنا 5 مواسم من سوبر هنيدى، ودى حاجة بتبسطنى حاليًا إن كل رمضان بيكون ليا مسلسل، ولازم نهتم بالدبلجة الهجة المصرية لأنها مهمة جدًا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك